تونس تقيل وزير الأوقاف عقب مهاجمته السعودية

وزير الشؤون الدينية المقال عبد الجليل بن سالم

وزير الشؤون الدينية المقال عبد الجليل بن سالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 04-11-2016 الساعة 16:31
تونس - الخليج أونلاين


قرّرت الحكومة التونسيّة، الجمعة، إقالة وزير الشؤون الدينية، عبد الجليل بن سالم، من مهامه، على خلفية تصريحات هاجم فيها السعودية.

وجاء في بيان صادر عن رئاسة الحكومة أن "رئيس الحكومة التونسيّة، يوسف الشاهد، قرّر إقالة عبد الجليل بن سالم، وزير الشؤون الدينية، من مهامه؛ وذلك لعدم احترامه لضوابط العمل الحكومي وتصريحاته التي مسّت بمبادئ وثوابت الدبلوماسية التونسية".

ووفق البيان نفسه، قرّر الشاهد تكليف وزير العدل التونسي، غازي الجريبي، بتسيير وزارة الشؤون الدينية بالنيابة.

وكان بن سالم قال، في جلسة استماع له بمجلس النواب، إنه طلب من "السعوديين إصلاح مدرستهم الدينية"، معتبراً أن "الإرهاب متخرج تاريخياً منها".

اقرأ أيضاً :

مقتل عسكريَّين أمريكيين لم يمتثلا لحرس قاعدة جوية بالأردن

يُشار إلى أن وزارة الشؤون الدينية في تونس أكدت في بيان صدر عنها الخميس، أن "العلاقة مع السعوديّة ملؤها الانسجام والتعاون خدمة لديننا الحنيف، وأنّ لها من المتانة والعمق بحيث لا يكدّر صفوها شيء".

وأوضحت الوزارة أنها "تحترم جميع المذاهب الإسلاميّة، مع الحرص على التمسّك بمذهب بلادنا وسنتنا الثقافيّة".

والوزير المقال بن سالم (57 عاماً)، حاصل على الدكتوراه في أصول الدين سنة 1983 من جامعة الزيتونة، ودبلوم في الآداب والفلسفة، ثم التحق بالجامعة كأستاذ مساعد سنة 1989، وأصبح محاضراً سنة 2005 وأستاذاً في التعليم العالي سنة 2011.

وتقلد منصب رئيس جامعة الزيتونة من 2011 إلى 2014، وهو رئيس وحدة بحث الكلام بنفس الجامعة. وباشر مهامه بالوزارة في أغسطس/آب 2016، ضمن فريق حكومة الشاهد.

مكة المكرمة