ثوار سوريا يسقطون طائرة ميغ ويأسرون قائدها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-08-2014 الساعة 14:01
إسطنبول - الخليج أونلاين


أسقطت كتائب الثوار السوريين طائرة حربية تابعة لقوات النظام، من نوع ميغ 23، وأسرت قائدها بعد هبوطه بالمظلة في بلدة خطاب بريف حماة الشمالي، بحسب ما أفادت به شبكة سوريا مباشر.

وقالت الشبكة: إن "كتائب الثوار تمكنت ظهر اليوم، من إسقاط طائرة حربية من نوع ميغ 23، برشاشات مضادة للطيران، حيث سقطت الطائرة غرب قرية (تيزين)، الواقعة قرب مطار حماة العسكري". وأوضحت أن "الطائرة تحمل الرقم 617، وتمكنت الفصائل المعارضة من أسر قائدها، بعد هبوط مظلي، انتهى به في بلدة خطاب بريف حماة الشمالي".

وأكدت عدة تنسيقيات، من بينها الهيئة العامة للثورة السورية، نبأ إسقاط الطائرة وأسر الطيار. ولم يتبنَّ أي فصيل معارض العملية، كما لم يصدر أي تعليق رسمي من قبل النظام حول الحادثة.

يأتي إسقاط الطائرة في ظل معارك عنيفة في ريف حماة تخوضها الجبهة الإسلامية وفصائل أخرى ضد قوات نظام بشار الأسد منذ نحو شهر، إذ حققت كتائب الثوار تقدماً واضحاً، وسيطرت على عدد من البلدات المؤيدة للنظام.

ومنذ مارس/آذار 2011، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (40) عاماً من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة يتم فيها تداول السلطة، لكن نظام الأسد اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات، ما دفع سوريا إلى معارك دموية بين القوات النظامية، وقوات المعارضة، حصدت أرواح أكثر من 150 ألف شخص، بحسب المنظمات الحقوقية.

مكة المكرمة