جيش الإسلام يعلن مقتل 50 جندياً من قوات الأسد شرق دمشق

بثّ جيش الإسلام على موقعه الرسمي صوراً تظهر أكثر من 20 جثة لعناصر النظام السوري

بثّ جيش الإسلام على موقعه الرسمي صوراً تظهر أكثر من 20 جثة لعناصر النظام السوري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-02-2016 الساعة 16:35
دمشق- الخليج أونلاين


أعلن فصيل جيش الإسلام (معارض)، الأحد، مقتل نحو 50 عنصراً من قوات النظام السوري لدى محاولتها التقدم إلى منطقة المرج في "الغوطة" شرقي دمشق.

وبثّ الفصيل المعارض على موقعه الرسمي صوراً تظهر أكثر من 20 جثة، قال إنها تشكل قسماً من قتلى قوات النظام خلال الاشتباكات في المنطقة المذكورة.

وأفاد النقيب إسلام علوش، الناطق الرسمي لجيش الإسلام، في تصريحات لوكالة الأناضول، أن عناصر جيش الإسلام قتلوا نحو 50 عنصراً لقوات النظام لدى محاولتها التقدم إلى منطقة المرج في الغوطة الشرقية من اللواء 39 الخاضع لسيطرة الأخيرة قرب مدينة عدرا شرق دمشق 15كم.

ولفت علوش إلى أن محاولة الاقتحام الفاشلة كانت تستهدف بلدتي تل كردي وتل الصوان في منطقة المرج.

وأوضح علوش أن اشتباكات عنيفة دارت بين عناصر جيش الإسلام وقوات النظام، مشيراً إلى أن الأخيرة خسرت خلال الاشتباكات دبابة وناقلة جند مدرعة تم تدميرهما بصاروخين حراريين.

وأضاف علوش أن منطقة المرج الخاضعة بمعظمها لسيطرة المعارضة تتعرض لقصف جوي وصاروخي بشكل يومي، بالتزامن مع محاولات تقدم من قبل قوات النظام لبسط سيطرتها عليها، وتضييق الحصار على الغوطة الشرقية.

مكة المكرمة
عاجل

أ.ف.ب: موسكو تعتبر الانسحاب الأمريكي من المعاهدة النووية مع روسيا "خطوة خطيرة"