حاملة الطائرات شارل ديغول ستشارك في مناورات مع مصر

تهدف المناورات إلى تبادل الخبرات الفرنسية مع الجيش المصري

تهدف المناورات إلى تبادل الخبرات الفرنسية مع الجيش المصري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 01-03-2016 الساعة 20:20
باريس - الخليج أونلاين


أعلنت هيئة أركان الجيوش الفرنسية، الثلاثاء، في باريس أن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول ومجموعتها الجوية البحرية التي غادرت الخليج باتجاه المتوسط، ستشارك "في الأيام المقبلة" في مناورات مشتركة مع الجيش المصري.

وقالت هيئة الأركان إن حاملة الطائرات والسفن التي ترافقها (أربع فرقاطات وغواصة وسفينة إمداد وقيادة) ستشارك فور وصولها إلى المتوسط في مناورات أطلق عليها اسم "رمسيس 2016" مع البحرية المصرية.

وأضافت أن هذه المناورات تهدف إلى "تبادل الخبرات مع الجيش المصري، في إطار تعاوننا المنتظم مع أحد شركائنا الرئيسيين في الشرق الأوسط".

وكانت وزارة الدفاع الفرنسية أعلنت في 26 فبراير/شباط أن حاملة الطائرات شارل ديغول غادرت الخليج مع طائراتها الـ26 المشاركة في محاربة تنظيم "الدولة" في سوريا والعراق، وسلمت قيادة القوة البحرية للتحالف الدولي إلى الولايات المتحدة.

وكانت حاملة الطائرات الفرنسية تولت القيادة في 19 ديسمبر/كانون الأول، وقالت الوزارة إن طائرات حاملة الطائرات نفذت خلال فترة شهرين "370 طلعة و80 غارة" على تنظيم "الدولة".

وتأتي المناورات الفرنسية المصرية في حين تثير سيطرة تنظيم "الدولة" على مناطق في ليبيا المجاورة لمصر، قلقاً متزايداً لدى الغربيين.

واعترفت فرنسا في نهاية 2015 بأنها قامت بعمليات استخبارية فوق ليبيا بطائرات من حاملة الطائرات هذه، عندما كانت في طريقها إلى شرق المتوسط في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكثفت مصر وفرنسا تعاونهما العسكري مؤخراً خصوصاً بشراء مصر 24 مقاتلة من نوع رافال، تم تسليم أولى الوحدات منها، وفرقاطة متعددة المهام من نوع "فريم" وسفينتي ميسترال.

والسفينتان بيعتا لروسيا أولاً، لكن باريس ألغت العقد بسبب تورط موسكو في الأزمة الأوكرانية.

مكة المكرمة
عاجل

مصادر إعلامية: المندوبة السابقة لدى الأمم المتحدة الأمريكية سامانثا باور تصف بيان ترامب بشأن قضية خاشقجي بـ "العمل البغيض"

عاجل

السيناتور الديمقراطية الأمريكية فاينستاين: لن أصوت لصالح أي مبيعات أسلحة مستقبلية للسعودية بعد بيان ترامب بشأن خاشقجي