حجاب: اتفاق ميونيخ فوض روسيا باستمرار غاراتها ضد المدنيين

حجاب: هل موقف روسيا مقبول بالنسبة للمجتمع الدولي؟

حجاب: هل موقف روسيا مقبول بالنسبة للمجتمع الدولي؟

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-02-2016 الساعة 18:04
ميونيخ - الخليج أونلاين


انتقد رياض حجاب، المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لفصائل المعارضة السورية، بشدة، الأحد، الاتفاق بين القوى الكبرى الذي ينص على وقف الأعمال العدائية في سوريا؛ لأنه يسمح باستمرار عمليات القصف الروسية.

وقال حجاب في أثناء مؤتمر الأمن المنعقد بميونيخ: "قبل يومين أو ثلاثة أيام رأينا السيد لافروف (وزير خارجية روسيا سيرغي) والسيد كيري (وزير الخارجية الأمريكي جون) يخرجان لإعلان أن روسيا لن توقف الأعمال العسكرية في سوريا (...)، هل هو حقاً موقف مقبول بالنسبة للمجتمع الدولي؟".

وأضاف حجاب: "تعودنا على المؤتمرات والعبارات التي تبعث على الأمل. لكننا بحاجة للفعل، والفعل الوحيد الذي أراه هو أن روسيا تقتل مدنيين"، عاداً "أن من يحمي داعش اليوم هو روسيا".

وينص الاتفاق الذي أعلنه لافروف وكيري، الخميس، على وقف الأعمال العدائية بين مقاتلي المعارضة والقوات النظامية، واستئناف المفاوضات غير المباشرة بين الجانبين.

لكن عمليات القصف التي تقوم بها روسيا ضد الجماعات التي تعتبرها "إرهابية" بالإضافة إلى تنظيم "الدولة" يمكن أن تتواصل.

وتدعم روسيا جواً جيش النظام السوري، خاصة في تقدمه نحو حلب، معتبرة كل الفصائل المعارضة لنظام الأسد "إرهابية"، وتواصل قصف فصائل المعارضة التي تعدها الدول الداعمة للثورة السورية معارضة معتدلة.

مكة المكرمة