حرب شوارع في الشيخ زويد بعد هجمات "ولاية سيناء"

تفجير سيارة مفخخة في أحد الحواجز المستهدفة

تفجير سيارة مفخخة في أحد الحواجز المستهدفة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 01-07-2015 الساعة 14:38
القاهرة - الخليج أونلاين


قالت مصادر صحفية إن الاشتباكات بين قوات الجيش المصري ومسلحي تنظيم "ولاية سيناء" في الشيخ زويد، شمالي سيناء، ما زالت مستمرة، بعد هجمات دامية شنها مسلحون أسفرت عن مقتل وإصابة نحو 60 من أفراد قوات الجيش، ومقتل نحو 20 من المسلحين.

وأعلن بيان للجيش المصري، في وقت سابق، أن مسلحين متشددين هاجموا بسيارة مفخخة حاجز الرفاعي، بالتزامن مع هجوم بالقذائف على 4 حواجز أخرى، واستخدام عربات تحمل مضادات للطيران. وأكد بيان الجيش أن العمليات ما زالت مستمرة.

وأفاد شهود عيان بانتشار مسلحين من تنظيم "ولاية سيناء" في شوارع مدينة الشيخ زويد. ونقلت وسائل إعلام مصرية أن مسلحي التنظيم زرعوا عبوات ناسفة حول قسم الشيخ زويد لمنع خروج أي قوات منه. واستولى المسلحون على أسلحة وذخيرة من عدد من المقرات التي استهدفوها في الهجوم.

وشن المسلحون هجوماً على قسم شرطة الشيخ زويد، فيما أكدت مصادر طبية صعوبة الوصول إلى موقع الاشتباكات.

وقال التنظيم بأنه شن هجوماً متزامناً على 15 موقعاً أمنياً وعسكرياً للجيش المصري في سيناء، من ضمنها ثلاث عمليات انتحارية استهدفت نادي الضباط بالعريش، وكميني السدرة وأبو رفاعي في مدينة الشيخ زويد.

واستخدم في الهجوم أسلحة خفيفة وثقيلة وقذائف آر بي جي وهاون، وقال التنظيم بأنه استولى على ذخائر وأسلحة من بعض المواقع التي استهدفها.

وهوجمت نقطة تفتيش كمين أبو رفاعي من قبل المسلحين، وأسفر ذلك عن مقتل كل أفراد الكمين، فيما هاجم مسلحون نقطة تفتيش السدرة، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الجيش.

وهاجم المسلحون 5 حواجز عسكرية بمناطق الجورة وأبو رفاعي وسدرة، جنوب مدينة الشيخ زويد.

وذكرت مصادر أمنية مصرية أن المسلحين أطلقوا، بشكل متزامن، قذائف هاون على تلك الحواجز، وأعقب ذلك اندلاع اشتباكات بين المسلحين وقوات الجيش.

وفي تطور آخر، شنت الطائرات الأباتشي غارات على مواقع المتشددين بشمال سيناء، ما أدى إلى سقوط قتلى بين صفوفهم.

من جانبها، أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إغلاق معبر طابا الحدودي مع مصر بسبب الاشتباكات الدائرة في سيناء.

وتشهد سيناء من فترة إلى أخرى هجمات ينفذها مسلحون وتستهدف الشرطة والجيش، وشهدت هذه الهجمات ارتفاعاً في وتيرتها منذ عزل الجيش للرئيس المنتخب محمد مرسي عام 2013.

مكة المكرمة