حزب الله يعقد صفقة تبادل أسرى مع جبهة النصرة السورية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 26-11-2014 الساعة 10:04
بيروت - الخليج أونلاين


أعلن حزب الله اللبناني أنه أنجز صفقة تبادل أسرى مع جبهة النصرة بعد مفاوضات استمرت لأسابيع، قضت بإطلاق أحد عناصره الذي كان قد أسر خلال مواجهات مع الجبهة في المنطقة الحدودية مع سوريا مقابل اثنين من عناصرها، في أول تطور من نوعه يجري الإعلان عنه رسمياً، وذلك بحسب بيان صادر عن مكتبه الإعلامي.

وقال الحزب في بيانه: إن الصفقة جرت بعد "مفاوضات استمرت لأسابيع مع الجهات الخاطفة"، مضيفاً: "تم تحرير الأسير عماد عياد، ظهر الثلاثاء، مقابل إطلاق سراح أسيرين كانا لدى حزب الله من المسلحين".

ونشرت قناة المنار التابعة لحزب الله لقطات لعياد بعد الإفراج عنه وهو يزور مقاماً دينياً في سوريا، قبل أن ينتقل إلى منزله في ضاحية بيروت، حيث استقبله نائب رئيس المجلس التنفيذي في الحزب، نبيل قاووق.

ويُقاتل حزب الله منذ فترة طويلة إلى جانب نظام بشار الأسد، وقد فقد المئات من مقاتليه في المعارك، خاصة بالمناطق الحدودية المجاورة للبنان، ومنطقة القلمون تحديداً، إذ تعرضت مواقعه لهجمات داخل الأراضي اللبنانية، وسط جدل واسع في لبنان حول شرعية تحركاته.

وكانت بلدة عرسال الحدودية اللبنانية، قد شهدت قبل أشهر مواجهات قاسية بين الجيش اللبناني وجماعات سورية مسلحة قامت بالسيطرة على أحياء من البلدة لفترة، واحتجزت عدداً من العسكريين مطالبة بإجراء صفقة تبادل مع موقوفين في السجون اللبنانية.

مكة المكرمة
عاجل

وزارة الدفاع الروسية: غداً تقريرٌ مفصّل عن ظروف تحطم الطائرة وأنشطة الطيران الإسرائيلي

عاجل

الحرس الثوري الإيراني: الرد على منفذي هجوم الأهواز وداعميهم من دول المنطقة سيكون قاسياً