حصار جوي على إسرائيل والـ "إف 16" في مرمى المقاومة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-07-2014 الساعة 08:55
غزة- الخليج أونلاين


قالت "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إنها تمكنت من استهداف مقاتلة حربية إسرائيلية من نوع (إف 16) بصاروخ أرض جو في سماء منطقة دير البلح وسط قطاع غزة، في أثناء محاولتها الإغارة على القطاع.

وأضافت الكتائب في بيان مقتضب لها وصل "الخليج أونلاين" نسخة عنه: "بحمد الله وتوفيقه قامت وحدة الدفاع الجوي أمس الثلاثاء الساعة 7:40 مساء باستهداف وإصابة طائرة حربية من طراز (إف 16) بصاروخ أرض- جو في سماء منطقة دير البلح أثناء محاولتها الإغارة على أهلنا".

ولم تعط الكتائب مزيداً من التفاصيل عن هذه العملية التي تعتبر الأولى في استهداف مقاتلات إسرائيلية خلال العدوان الإسرائيلي الجاري على القطاع لليوم الـ 17 على التوالي. فيما قال شهود عيان إن النيران اشتعلت في الطائرة بعد استهدافها بالصاروخ، ولكنها تمكنت من إكمال الطيران والهبوط فيما بعد اضطرارياً في أحد المطارات العسكرية شرقي دير البلح.

ولم يصدر أي إعلان إسرائيلي حول هذه الحادثة، إلا أن عمليات نوعية نفذتها القسام خلال الأيام الماضية وأعلنت تفاصيلها واعترف الاحتلال بعد ساعات طويلة وأيام برواية الكتائب لها، أبرزها أسر الجندي شاؤول آرون، وكمين التفاح، وعمليات التسلل خلف خطوط جيش الاحتلال.

ونجحت المقاومة الفلسطينية خلال هذا العدوان في إسقاط العديد من طائرات الاستطلاع الإسرائيلية التي كانت تحلق في سماء قطاع غزة.

حصار جوي

كما فرضت المقاومة الفلسطينية حصاراً جوياً على الاحتلال، إذ قررت شركات الطيران الإسرائيلية تكثيف رحلاتها الجوية من وإلى البلاد، عقب قرار بعض شركات الطيران الأمريكية والأوروبية والتركية تعليق رحلاتها إلى تل أبيب بسبب الوضع الأمني الراهن في البلاد وخطر سقوط صواريخ قرب مطار بن غوريون الدولي.

وهاتف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ليلة الثلاثاء الأربعاء (07/23)، وزير الخارجية الأمريكي جون كيري وطلب منه العمل لدى شركات الطيران الأمريكية لتستأنف رحلاتها الجوية إلى إسرائيل.

وكانت سلطة الطيران الفدرالية الأمريكية قد قررت تعليق جميع الرحلات الجوية لشركات الطيران الأمريكية من وإلى إسرائيل لمدة 24 ساعة على الأقل بسبب الوضع الأمني الراهن في البلاد وخطر سقوط صواريخ قرب مطار بن غوريون الدولي. ودعا وزير المواصلات يسرائيل كاتس شركات الطيران الأجنبية إلى التراجع عن هذا القرار.

مكة المكرمة