حماس تدرس مقترحاً مصرياً جديداً بالتهدئة لمدة 72 ساعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 10-08-2014 الساعة 16:25
غزة - الخليج أونلاين


أعلنت حركة حماس مساء اليوم الاحد (10/08) على لسان المتحدث باسمها أنها تدرس مقترحاً مصرياً لعقد هدنة جديدة مدتها 72 ساعة؛ لفسح المجال أمام المفاوضات بين الوفدين الفلسطيني والإسرائيلي.

وقال سامي أبو زهري: "هناك مقترح مصري بالتهدئة لمدة 72 ساعة، والمقترح قيد الدراسة". مشدداً على أن الأمور "مرهونة بمدى جديّة الموقف الإسرائيلي".

وكانت وسائل إعلام عربية نقلت عن مصادر لم تسمها، أن الوفد الفلسطيني الذي يقود مفاوضات غير مباشرة مع إسرائيل برعاية مصرية، وافق علي هدنة جديدة لمدة 72 ساعة.

وقالتال مصادر إن الاجتماع الذي عقد اليوم الأحد، بين وفد الفصائل الفلسطينية والجانب المصري، لبحث "سبل العودة إلى مباحثات التهدئة التي تجري برعاية مصرية لوقف العدوان، وفك الحصار عن الشعب الفلسطيني فى غزة"، قد انتهى". دون أن تفصح عن مزيد من التفاصيل حول نتائجه.

وقال عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس الوفد الفلسطيني لمفاوضات التهدئة في القاهرة: إن "الوفد اجتمع مع مدير المخابرات المصرية اليوم الأحد، وإنه سيغادر القاهرة للتشاور مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إذا لم يحضر الوفد الإسرائيلي للتفاوض دون شروط مسبقة".

يذكر أن المفاوضات غير المباشرة التي ترعاها مصر بين الوفدين الفلسطيني والإسرائيلي منذ نحو أسبوع توقفت صباح أول أمس الجمعة، مع انتهاء هدنة الـ72 ساعة التي نجحت القاهرة في التوصل إليها بين الجانبين.

وتشن إسرائيل على غزة، منذ السابع من يوليو/تموز الماضي، حرباً بدعوى العمل على وقف إطلاق الصواريخ من غزة على بلدات ومدن إسرائيلية، أسفرت عن استشهاد نحو 1918 فلسطينياً، وإصابة نحو 10 آلاف آخرين بجراح متفاوتة حتى اليوم الأحد، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية، إضافة إلى دمار مادي واسع في القطاع الذي يقطنه أكثر من 1.8 مليون فلسطيني.

مكة المكرمة