حماس: نتنياهو أعاد مفاوضات التهدئة لمربعها الأول

القيادي في حماس موسى أبو مرزوق

القيادي في حماس موسى أبو مرزوق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-08-2014 الساعة 00:57
الدوحة- الخليج أونلاين


قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس وعضو الوفد الفلسطيني المفاوض في القاهرة موسى أبو مرزوق إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رفض الورقة المصرية، مبيناً أن الوفد الإسرائيلي قدم تعديلات أعادت الوضع إلى المربع الأول.

وأضاف على صفحته في "فيس بوك"، مساء الأحد (08/17)، أن: "نتنياهو أسير للتناقضات الداخلية، فقد خاض الحرب بشقيها الجوي والبري وخسرهما، ولم يحقق أهدافه التي وضعها لنفسه"، مشيراً إلى أن الوفد الفلسطيني عاد من مشاوراته، ودراسته للورقة المصرية، وسيلتقي غداً (الاثنين) بالإخوة المصريين.

وتابع: "تبقّى من التهدئة المتفق عليها 24 ساعة، وقد لا تجدد لمرة ثالثة، ولن يتنازل الوفد عن أي من حقوق شعبنا".

والتقى الوفد الفلسطيني مساء الأحد مع المسؤولين المصريين في اجتماع استغرق قرابة الساعتين والنصف من أجل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في قطاع غزة.

وفي وقت سابق من اليوم، ربط نتنياهو، أي اتفاق مع المقاومة الفلسطينية بتقديم الأخيرة "رداً واضحاً" على احتياجات إسرائيل الأمنية.

وكانت حركة حماس، وفصائل المقاومة الأخرى، أكدت، قبل أيام، تمسكها بـ "المطالب العادلة والإنسانية" قبل تحقيق أي اتفاق، مشددة على ضرورة تنفيذ مطلبي إنشاء ميناء ومطار في غزة.

وحتى اليوم لم تنجح المفاوضات في التوصل إلى اتفاق نهائي يضع حداً للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، لكنها استطاعت تمديد هدنة بين الجانبين، للمرة الثالثة، يسمح فيها بالتفاوض حول مطالب الوفدين.

وكان أبو مرزوق قال: إن الوفد الفلسطيني يخوض مفاوضات صعبة في القاهرة مع الاحتلال الإسرائيلي بوساطة مصر.

ويتهم الجانب الفلسطيني دولة الاحتلال بـ "المماطلة" من أجل كسب الوقت، والتهرب من استحقاق رفع الحصار بشكل كامل عن قطاع غزة.

مكة المكرمة