حماس: وفد أمني مصري بحث مع هنية تطورات المصالحة والتهدئة

الرابط المختصرhttp://cli.re/gVX9yN

حماس: دار نقاش معمق حول سبل إنهاء الحصار عن قطاع غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 22-09-2018 الساعة 21:50
غزة - الخليج أونلاين

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم السبت، إن الوفد الأمني المصري الذي زار قطاع غزة، التقى إسماعيل هنية رئيس الحركة، وبحثا تطورات المصالحة الفلسطينية والتهدئة.

وأضافت الحركة في بيان لها: "ساد اللقاء أجواء إيجابية بين الطرفين، وناقشا العديد من القضايا خاصة آفاق العلاقة الإستراتيجية بين الجانبين، والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية والحصار الإسرائيلي على غزة".

وأضافت: "بحث الطرفان نتائج الجهود المصرية في ملف المصالحة الوطنية، وقد تم استعراض مقاربات مستندة إلى التفاهمات والاتفاقيات الموقعة وخاصة اتفاقية 2011، حرصاً من حماس على استعادة الوحدة الوطنية، خاصة في ظل التحديات الخطيرة التي تتعرض لها القضية الفلسطينية".

واستعرض الجانبان الجهود المبذولة من أجل تثبيت وقف إطلاق النار وفق تفاهمات 2014، والالتزامات المترتبة على ذلك من قبل الاحتلال الإسرائيلي، وفق البيان.

ولفتت الحركة إلى أنه "دار نقاش معمق حول سبل إنهاء الحصار عن قطاع غزة والتخفيف من معاناة أهلنا فيه، ومتطلبات ذلك من خطوات وإجراءات".

ومساء اليوم، غادر الوفد الأمني المصري قطاع غزة عبر معبر "بيت حانون" (إيرز)، شمالي القطاع، بعد زيارة استمرت عدة ساعات.

وضم الوفد مسؤول الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات المصرية اللواء أحمد عبد الخالق، والقنصل المصري لدى فلسطين عبد الله شحادة.

والأربعاء الماضي اختتم وفد من "فتح" برئاسة عضو اللجنة المركزية للحركة، عزام الأحمد، زيارة إلى القاهرة استمرت ثلاثة أيام، بحث خلالها مع المخابرات المصرية سبل إتمام المصالحة الفلسطينية.

وفي 12 أكتوبر  2017، وقعت "حماس" و"فتح" في القاهرة اتفاقاً للمصالحة يقضي بتمكين الحكومة من إدارة شؤون غزة كما الضفة الغربية، لكن تطبيقه تعثر وسط خلافات بين الحركتين بشأن بعض الملفات.

مكة المكرمة