حملة عالمية للتعريف بفض اعتصام "رابعة"

ميدان رابعة قبل فضه العام الماضي

ميدان رابعة قبل فضه العام الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 13-08-2014 الساعة 09:46
القاهرة– الخليج أونلاين


أعلن معارضون مصريون تدشين حملة تعريفية عالمية بأحداث فض اعتصام ميدان رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، غداً الخميس(08/14)، تزامناً مع الذكرى السنوية للأحداث، بالإضافة إلى اشتراك عدة قنوات في بث موحد لنقل فعاليات إحياء الذكرى، من بينهم قناة جديدة تنطلق اليوم ذاته.

وقال نشطاء مصريون، في بيان لهم نشروه عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" إنهم سينظمون حملة عالمية تعريفية بعنوان "قصة رابعة" ستنطلق الخميس "عبر موقع إلكتروني باللغتين العربية والإنجليزية".

وأضاف النشطاء: "سيحتوي الموقع على تعريف بتسلسل الأحداث للثورة المصرية حتى أحداث الفض، وإعلان ترويجي، بالإضافة لصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي".

ويستهدف النشطاء من الحملة "التسويق للقضية الإنسانية للمجزرة الدموية للمعتصمين بميدان رابعة العدوية والنهضة في العالم مع حلول ذكرى أول عام لها يوم 14 أغسطس (آب) الجاري".

وسيقوم معارضون مصريون بالخارج بإطلاق قناة جديدة تحمل اسم "مصر الآن" بديلاً عن قناة "مصر 25" و"أحرار 25" المحسوبتين على جماعة الإخوان واللتين أغلقتهما السلطات المصرية يوم 3 يوليو/ تموز 2013 بعد عزل الجيش للرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

وكشفت المصادر أن يوم الخميس الموافق ذكرى مرور عام على رابعة (غداً) سيشهد انطلاق بث مشترك بين عدد من القنوات هي "رابعة"، و"مكملين"، بجانب "مصر الآن" هي قنوات محسوبة على المعارضين للسلطات المصرية وتبث من الخارج.

من جانبها، أطلقت حركة 6 أبريل (المعارضة للإخوان المسلمين والسلطات المصرية الحالية)، الثلاثاء، هاشتاغ "رابعة مذبحة" على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وأرجعت الحركة تدشينها للهاشتاغ إلى أنه "تضامن مع الدماء.. الحقوق.. والحريات".

وقالت الحركة، في تدويناتها، المنتهية بهاشتاغ "رابعة مذبحة" إن "القصاص قادم ولو بعد حين"، دون الإشارة إلى المشاركة في مظاهرات في يوم ذكرى الحادث من عدمه.

واستبدلت الحركة شعارها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي بصورة لنجلة أحد قيادات الجماعة التي قتلت في فض اعتصام رابعة العدوية.

جدير بالذكر أن منظمة "هيومن رايتس ووتش" قد أصدرت الثلاثاء (08/12) تقريراً كشفت فيه عن تورط السلطات الحكومية في مصر وتعمدها فض الاعتصاميين بالقوة المفرطة واتهمت وزير الدفاع السابق في الجيش المصري الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية و8 من كبار مساعديه وقائد عمليات رابعة مدحت المنشاوي بالتورط في قتل مئات المتظاهرين السلميين ودعت لمحاسبتهم أمام العدالة.

(الأناضول)

مكة المكرمة