حوار ثلاثي لإخراج إيران من منطقة حدود الأردن و"إسرائيل"

جنود إيرانيون في سوريا (أرشيفية)

جنود إيرانيون في سوريا (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 30-05-2018 الساعة 17:42
موسكو – الخليج أونلاين


كشف وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، عن حوار تجريه موسكو مع الولايات المتحدة والأردن، بشأن إخراج القوات الأجنبية من منطقة خفض التصعيد في جنوب غربي سوريا.

وشدد لافروف في أثناء مشاركته بمنتدى دولي، في العاصمة موسكو، الأربعاء، على ضرورة خروج جميع التشكيلات المسلحة الأجنبية من منطقة خفض التصعيد "في أقرب وقت".

وقال وزير خارجية روسيا، التي توجد قواتها في سوريا، إن الاتفاقات التي تم التوصل إليها بين روسيا والولايات المتحدة بشأن تلك المنطقة تنص على ضرورة عودة الاستقرار هناك، وخروج جميع القوات غير السورية منها.

وهذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها مسؤول من الكرملين عن اتفاق ثلاثي روسي أميركي أردني بخصوص سحب القوات الأجنبية غير السورية من تلك المنطقة.

ووفق تسريبات لقناة "الجزيرة"، فإن الاتفاقات المبرمة بين الدول الثلاث تنص على سحب القوات الإيرانية لمسافة تبعد 25 كيلومتراً عن الحدود مع كل من "إسرائيل" والأردن.

اقرأ أيضاً:

طهران تردُّ على بوتين: لن يجبرنا أحد على الخروج من سوريا

وتنص أيضاً على "إمكانية نشر قوات الشرطة الروسية في المنطقة، ووقف إطلاق النار هناك، وتسليم المعارضة السورية بتلك المنطقة أسلحتها الثقيلة للقوات الروسية".

وذكرت القناة أن "المقصود بالقوات غير الحكومية هنا ليست المعارضة السورية؛ بل المليشيات التابعة للقوات الإيرانية -وتحديداً الشيعية- مثل حزب الله اللبناني".

ويسيطر مقاتلون من المعارضة على مساحات من جنوب غربي سوريا في المنطقة المتاخمة لهضبة الجولان التي تحتلها "إسرائيل"، في حين تسيطر قوات النظام السوري وفصائل مدعومة من إيران متحالفة معه على أراضٍ قريبة.

جدير بالذكر أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، شدد على "ضرورة" انسحاب القوات الأجنبية من سوريا بعد تفعيل العملية السياسية، وذلك بعد لقاء له مع رئيس النظام، بشار الأسد، بمدينة سوتشي الروسية في 17 مايو الحالي.

مكة المكرمة