خارجية لبنان: لا سبب لبقاء اللاجئين السوريين على أراضينا

الرابط المختصرhttp://cli.re/g8RbNn

في لبنان نحو 5 آلاف لاجئ سوري بلا مأوى

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-08-2018 الساعة 14:29
موسكو – الخليج أونلاين

جدّد لبنان موقفه من مسألة اللاجئين السوريين الذين يستضيفهم على أراضيه، إذ قال وزير الخارجية، جبران باسيل، إن بلاده لا ترى سبباً لبقائهم في لبنان.

وأضاف باسيل، بعد محادثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، في العاصمة موسكو، أن هناك مناطق في سوريا تتمتّع بالاستقرار والسلام.

وقبل شهرين، أعلنت وزارة الخارجية اللبنانية موافقة المفوضيّة العليا لشؤون اللاجئين في لبنان على اقتراحها القاضي بتقسيم السوريين لفئات تمهيداً لتنظيم عودتهم.

ونشبت أزمة بين بيروت والأمم المتحدة، في يونيو الماضي؛ إذ أعلنت بيروت إيقاف طلبات الإقامة المقدّمة لمصلحة مفوضيّة اللاجئين، متّهمة إياها بتخويف السوريين من العودة لبلادهم.

ويقدّر لبنان وجود نحو مليون ونصف المليون لاجئ سوري على أراضيه، فرّوا خلال سنوات الحرب المستمرّة منذ عام 2011، ويعانون ظروفاً صعبة، في حين تقول مفوضيّة الأمم المتحدة إن عددهم أقل من مليون لاجئ.

وتقول السلطات اللبنانية إن اللاجئين يشكّلون ضغطاً على موارد لبنان المحدودة، وتشكو من قلة دعم المجتمع الدولي لبيروت في تحمّل أعبائهم.

وفي وقت سابق من الشهر ذاته، قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، إن حجم "خسائر" لبنان حتى الآن جراء النزوح السوري بلغ 9 مليارات و776 مليون دولار، على حدّ قوله.

مكة المكرمة