خاص: مقاتلات قطرية في قاعدة إنجرليك التركية

هناك ضرورة للقيام بعملية برية في سوريا

هناك ضرورة للقيام بعملية برية في سوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 13-02-2016 الساعة 23:40
إسطنبول- خالد كريزم- الخليج أونلاين


تحط في قاعدة إنجرليك جنوب تركيا مقاتلات قطرية، ضمن الحملة الفاعلة لعدد من دول المنطقة بهدف إيجاد حلول للأزمة السورية وردع قوة تنظيم الدولة.

وأفاد ناشطون سوريون أن مقاتلات قطرية وصلت إلى القاعدة التركية، السبت، لكن رئيس تحرير صحيفة الشرق القطرية، جابر الحرمي، قال لـ "الخليج أونلاين": إن الطائرات القطرية موجودة منذ مدة، دون أن يحدد زمن وصولها.

وقالت وكالة الأنباء القطرية قبل أيام، إن خالد بن محمد العطية، وزير الدولة لشؤون الدفاع، أجرى زيارة تفقدية للمفرزة التابعة للقوات الجوية الأميرية القطرية الموجودة في قاعدة إنجرليك الجوية في ولاية أضنة التركية، والتقى خلالها جميع الضباط والأفراد فيها.

وبدأت المملكة العربية السعودية بإرسال طائراتها إلى قاعدة إنجرليك جنوب تركيا، بحسب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الذي أعلن السبت، أن أنقرة والرياض يمكن أن تطلقا عملية برية ضد تنظيم "الدولة" في سوريا.

وذكر أوغلو أن هناك ضرورة للقيام بعملية برية في سوريا، وأن بإمكان السعودية إرسال قوات برية إذا لزم الأمر، وأن مساعي السعودية تأتي من أجل الاستقرار في سوريا ضد "الإرهاب".

وعن مغزى زيارة أمير قطر الأخيرة إلى تركيا، قال الحرمي: "بالتأكيد هي تأتي ضمن مناقشة الملف السوري، وقد جاء الإعلان عن إرسال الطائرات السعودية في اليوم التالي لزيارة الشيخ تميم بن حمد لتركيا".

ويرى الحرمي، في حديثه لـ "الخليج أونلاين"، أن ما يجري حالياً من تطورات هو ترجمة للتقارب في المواقف بين تركيا وقطر والسعودية بشأن سوريا.

وعن إمكانية أن تشن المقاتلات القطرية والسعودية والتركية ضربات في سوريا ضد نظام بشار الأسد أو تنظيم الدولة، قال الحرمي: "كل الاحتمالات واردة. بالمحصلة فإن وجود هذه المقاتلات هو نصرة للشعب السوري".

وأكد تطابق المواقف بين الدول الثلاث فيما يخص معالجة الوضع في سوريا، والتأكيد على حل سياسي لإعادة حقوق السوريين أو عبر عملية عسكرية تطيح بنظام الأسد.

وكان العميد أحمد عسيري، المستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي والمتحدث باسم التحالف العربي، قد أكد في 11 فبراير/ شباط، أن المملكة جاهزة لإرسال قوات برية إلى سوريا بمجرد اتخاذ التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة قراراً بذلك.

من جهته، قال رئيس النظام السوري بشار الأسد، الجمعة، إن التدخل البري التركي السعودي في سوريا "احتمال" لا يمكن استبعاده، مؤكداً استعداد قواته لمواجهة ذلك.

وترغب دولة قطر التي أصبحت لاعباً إقليمياً مؤثراً في ظل أحداث الربيع العربي، في توسيع علاقاتها السياسية والعسكرية مع تركيا.

وعلى مدار سنوات الربيع العربي، برز تناغم سياسي ملحوظ بين قطر وتركيا، وظهرت العلاقات الاقتصادية والأمنية الموسَّعة بينهما مكوِّناً أساسياً في الجهود الدبلوماسية التي تبذلانها مع السعودية لحل الأزمة السورية.

مكة المكرمة