خامنئي يعتبر هجمات بطهران أوقعت 12 قتيلاً مجرد "ألعاب نارية"

المرشد الإيراني آية الله على خامنئي

المرشد الإيراني آية الله على خامنئي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-06-2017 الساعة 22:21
طهران - الخليج أونلاين


قلل المرشد الإيراني، آية الله على خامنئي، الأربعاء، من أهمية الهجوم الذي استهدف قبر رمز بلاده وقائد ثورتها "الخميني"، والبرلمان رمز السيادة الوطنية، وأدى لمقتل 12 مواطناً، معتبراً الهجمات مجرد "ألعاب نارية".

وقال التلفزيون الرسمي الإيراني، إن الزعيم الأعلى الإيراني، آية الله علي خامنئي، وصف التفجير والهجمات المسلحة التي وقعت، الأربعاء، في طهران بأنها مجرد "ألعاب نارية لن تنال من عزيمة البلاد في حربها ضد الإرهاب".

وأضاف خامنئي: "هذه الألعاب النارية ليس لها أي تأثير على إيران؛ ستتلاشى قريباً، إنها أصغر من أن تؤثر على إرادة الأمة الإيرانية ومسؤوليها".

اقرأ أيضاً :

رمز شيعي مقدس.. داعش يهدد صرح إيران المُذهَّب

وتابع قائلاً: إن "إيران التي تساعد الرئيس السوري بشار الأسد في قتال مسلحين، من بينهم مقاتلو تنظيم الدولة، حالت دون وقوع هجمات أكبر من خلال سياستها الخارجية".

واستدرك خامنئي: "لو لم تواجه إيران الإرهابيين حيث يوجد جوهر هذه الفتنة لكانت قد تعرضت لمزيد من الهجمات في إيران".

وأعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن هجمات على البرلمان الإيراني وضريح الخميني في طهران أسفرت عن مقتل 12 شخصاً وإصابة 43 آخرين.

مكة المكرمة