خامنئي يعيّن ممثلاً جديداً بسوريا خلفاً لآخر نقله للعراق

المرشد الإيراني علي خامنئي

المرشد الإيراني علي خامنئي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-05-2016 الساعة 08:35
طهران - الخليج أونلاين


كشفت وكالة مهر الإيرانية، أن المرشد الإيراني علي خامنئي، عيّن أبو الفضل طباطبائي أشكذري، ممثلاً جديداً له في سوريا، الأحد، في خطوة تعد داعمة للأسد واستفزازية لما يحدث في المدن السورية، لا سيما حلب التي تتعرض لقصف وحشي بالبراميل المتفجرة طيلة الأيام الماضية.

وقالت الوكالة إن خامنئي عيّن أشكذري ليكون ممثلاً عن مؤسسة "ولاية الفقيه" في سوريا، خلفاً لمجتبى حسيني، الذي أصبح ممثلاً لـ"المرشد" في العراق أخيراً، بعد رحيل محمد مهدي آصفي، مندوب خامنئي السابق في بغداد.

وقام خامنئي بتعيين ممثل جديد له في سوريا في حين يستمر الإعلام الإيراني في تحريفه الحقائق عن المجازر التي يرتكبها نظام الأسد، لا سيما في مدينة حلب التي تتعرض لهجوم بالبراميل المتفجرة خلال الأيام الـ12 الماضية، خلف مئات القتلى والجرحى، حيث نشرت وكالة فارس، الاثنين، تقريراً عن حضور الحرس الثوري في حلب وانتصاراتهم، دون التطرق إلى الضحايا المدنيين من جراء القصف الجوي الأسدي على المدينة.

ونشر مكتب أبو الفضل طباطبائي أشكذري بياناً قال فيه إن أشكذري التقى، الأربعاء الماضي، المرشد خامنئي وتسلم رسمياً مهمته الجديدة في سوريا.

وقال أشكذري في تصريح لاحق إنه سينتقل إلى سوريا قريباً ويعلن عن برامجه بعد أن يستقر في دمشق خلال الأيام القادمة.

وكان مهدي طائب، المقرب من علي خامنئي والذي يترأس مقر "عمّار الاستراتيجي"، قد اعتبر في تصريحات مثيرة أن "سوريا هي المحافظة الـ35 لإيران"، وهي العبارة التي رافقت اليوم قرار خامنئي بتعيين مندوبه الجديد، في تقارير بعض المواقع الإيرانية، بحسب ما نقل موقع "العربية نت".

وتدعم إيران نظام اﻷسد بشكل مباشر بأمر المرشد خامنئي من خلال قوات برية، تصر على تسميتها بـ"المستشارين"، رغم سقوط أكثر من 250 قتيلاً منهم حتى الآن في مواجهات مباشرة، وأعلنت وكالات إيرانية عن آخرهم السبت، وهو محمد حسين خاوري، من المقرر أن يتم تشييعه الثلاثاء في مدينته كرج شمال شرق العاصمة الإيرانية طهران.

مكة المكرمة