"داعش" يتبنّى هجوم المنيا.. والجيش المصري يتوعّد

أسفر الهجوم عن مقتل 29 وإصابة 24 آخرين

أسفر الهجوم عن مقتل 29 وإصابة 24 آخرين

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-05-2017 الساعة 14:25
لندن - الخليج أونلاين


تبنّى تنظيم "داعش"، في بيان له، السبت، الهجوم على مجموعة من المسيحيين كانوا في طريقهم إلى ديرٍ في مدينة المنيا بصعيد مصر، ما أدّى إلى مقتل 29، وإصابة 24 آخرين.

ويأتي هذا الإعلان بالتزامن مع بيان للجيش المصري، أكّد فيه أنه سيواصل استهداف "معسكرات تدريب إرهابيين" خارج البلاد، بحسب ما نقل التلفزيون الرسمي المصري، دون مزيد من التفاصيل.

اقرأ أيضاً:

ماذا تعرف على "اليورانيوم المنضّب" الذي قُصفت به "داعش" في سوريا؟

ومساء الجمعة، قال الجيش المصري إن قواته الجوية وجّهت ضربة مركّزة ضد "تجمّعات من العناصر الإرهابية" بالأراضي الليبية.

كما نشرت وزارة الدفاع المصرية مقطعاً مصوراً يظهر شنّ مقاتلات سلاح الجو لعدد من الغارات على أهداف في ليبيا، بعنوان "القوات الجوية تثأر لشهداء مصر".

وجاءت الغارات الجوية عقب خطاب للرئيس عبد الفتاح السيسي، كشف فيه عن توجيه ضربة لـ "معسكرات إرهابيين".

وأكّد السيسي في خطابه أن بلاده لن تتردّد في ضرب أي معسكرات للإرهاب داخل أو خارج مصر، موجّهاً اتهاماً لتنظيم "داعش" بالمسؤولية عن الهجوم الذي وقع أمس، في محافظة المنيا (وسط البلاد).

مكة المكرمة