داود أوغلو: لا بد من تغيير نظام الحكم بتركيا للنظام الرئاسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 28-03-2015 الساعة 11:40
أنقرة - الخليج أونلاين


شدد رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو"، على ضرورة تغيير نظام الحكم في البلاد، إما أن يكون برلمانياً بالكامل أو رئاسياً.

جاء ذلك في التصريحات التي أدلى بها خلال مقابلة أجرتها معه إحدى القنوات المحلية، الجمعة، على الهواء مباشرة، والتي أجاب خلالها عن أسئلة حول العديد من القضايا والملفات التي تشغل الرأي العام في البلاد.

وقال أوغلو: "لا بد من تغيير هذا النظام، وأقولها بشكل واضح؛ هذا النظام لا بد أن يتغير، فإما أن يكون نظاماً برلمانياً كاملاً، أو نظاماً رئاسياً"، وأشار إلى أن "رئيس الدولة (رجب طيب أردوغان) محق فيما قاله بشأن ما أسفر عنه النظام القائم والمعمول به في البلاد من تعارض بين السلطات".

وأضاف: "انتقال تركيا إلى النظام الرئاسي أمر صائب، نظراً لأن الشعب هو من اختار رئيس الجمهورية في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، وأصبح هذا المنصب يستمد سلطاته منه".

ولفت "داود أوغلو" إلى أنه "لا بد أن يكون هناك تطور نحو النظام الرئاسي، وهذه مسألة سنعرضها في بياننا الانتخابي"، وبيّن: "سأتولى بنفسي من خلال هذا البيان كتابة وتوضيح كيف سيكون النظام الرئاسي، ولا يزال هذا الأمر يحتاج إلى مزيد من العمل".

ونفى ما أُثير من مزاعم حول وجود خلافات بينه وبين الرئيس التركي، وقال في هذا السياق: "لا يوجد أي خلاف بيني وبين الرئيس على الإطلاق، لأن هناك علاقة صداقة متأصلة للغاية تربط بيننا".

مسيرة السلام الداخلي

وبخصوص مسيرة السلام الداخلي التي تشهدها تركيا للقضاء على الإرهاب، قال رئيس الوزراء التركي: إن "صلاح الدين دميرطاش-الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطي- هو سبب المشاكل والأزمات التي تعترض طريق المسيرة، فالأسبوع الماضي وبينما نحن نتجه نحو مرحلة نزع السلاح، تسبب في عرقلة المسيرة".

وأضاف قائلاً: "المواقف التي انتهجها دميرطاش خلال الأشهر الماضية، توضح لنا أن نيته الأساسية ليست عملية السلام، وإنما لديه مشروع آخر، فهو يعتقد أن حزبه إذا تخطى حاجز التمثيل في البرلمان، سينخفض عدد أعضاء حزب العدالة والتنمية، ونسي أن الشعب هو الذي يقرر كل شيء".

وتابع رئيس الوزراء التركي: "دميرطاش بعرقلته لمسيرة السلام يلعب بالنيران، وكما تعلمون الهيكل المسمى بالشعوب الديمقراطي، ليس هيكلاً أحادي الأجزاء، ومسيرة السلام ليست ملكاً لأحد، فلقد أعلن الشعب التركي دعمه لها ووقوفه بجانبها".

مكة المكرمة
عاجل

كونا: الكويت تبدي استعدادها لتوفير دعم لوجستي لضمان مشاركة الأطراف اليمنية بمشاورات ستوكهولم