دبلوماسي مصري يصف الأفارقة بـ"العبيد" والخارجية تحقق

الخارجية أبدت رفضها لما اعتبرتها تجاوزات في حق مصر

الخارجية أبدت رفضها لما اعتبرتها تجاوزات في حق مصر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 31-05-2016 الساعة 21:19
القاهرة - الخليج أونلاين


قالت وزارة الخارجية المصرية، الثلاثاء، إنها ستجري تحقيقاً في المذكرة التي عمّمتها رئيسة اللجنة الفنية بهيئة الدبلوماسيين الأفريقيين، إيفون خاماتي، في مؤتمر الجمعية العامة لبرنامج البيئة التابع للأمم المتحدة، في العاصمة الكينية نيروبي.

وطالبت خاماتي باتخاذ إجراءات عقابية ضد مصر في عدد من المحافل الدولية؛ باعتبارها "لا تصلح لتمثيل الدول الأفريقية في تلك المحافل".

وكانت رئيسة اللجنة الفنية قد اتهمت رئيسَ الوفد المصري بالإساءة بعبارات وألفاظ مهينة، وغير مقبولة، باللغة العربية، ضد الدول الأفريقية المشاركة في الاجتماع، ووصفه الأفارقة بـ"الكلاب والعبيد".

ووفق بيان صادر عن الوزارة فقد وجّه وزير الخارجية، سامح شكري، بإجراء تحقيق فوري لمعرفة حقيقة ما حدث، مؤكداً أن ما يتوفر لدى وزارة الخارجية من معلومات حتى الآن "ينفي تماماً صدور تلك العبارات من ممثل مصر خلال اجتماع المجموعة الأفريقية المشار إليه".

وقال البيان: "في كافة الأحوال فإنه ليس من المقبول أبداً الوقوع في خطأ التعميم، وتوجيه اتهامات واهية إلى الدولة المصرية، وشعب مصر، تشكك في انتمائهما الأفريقي، وفي قدرة مصر على الاضطلاع بمسؤولياتها في التعبير عن المصالح الأفريقية".

وكلفت وزارة الخارجية السفارة المصرية في نيروبي بتوجيه مذكرة إلى مجلس السفراء الأفارقة في العاصمة الكينية، على أن يتم توزيعها على كل الدول الأفريقية، والمجموعات الأفريقية في المنظمات الدولية والإقليمية؛ للتعبير عن "رفض مصر واستهجانها لتجاوز منسّقة مجموعة الخبراء الأفارقة في نيروبي صلاحياتها".

مكة المكرمة