"درع الفرات" حررت 1880 كيلومتراً في سوريا منذ انطلاقتها

يشارك في درع الفرات الجيش التركي والتحالف الدولي

يشارك في درع الفرات الجيش التركي والتحالف الدولي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-02-2017 الساعة 18:32
أنقرة - الخليج أونلاين


أعلنت هيئة الأركان التركية أن عملية "درع الفرات" أسفرت حتى السبت، عن تحرير 228 منطقة سكنية بين مدينتي جرابلس وإعزاز، شمالي سوريا، والسيطرة على مساحة ألف و880 كيلومتراً مربعاً.

وأطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، دعماً لقوات "الجيش السوري الحر"، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، في 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في شمالي سوريا، تحت اسم "درع الفرات"، استهدفت تطهير المنطقة من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم الدولة الذي يستهدف تركيا وسوريا.

اقرأ أيضاً :

الجربا: 3 آلاف مقاتل من النخبة سيشاركون في "تحرير الرقة"

وأعلن البيان الأسبوعي الصادر عن رئاسة الأركان التركية، حول العمليات العسكرية المستمرة في إطار عملية "درع الفرات"، عن استمرار حصار عناصر تنظيم الدولة بمدينة الباب (شمال)، في إطار عملية استعادتها التي انطلقت في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأوضح أن قوات الجيش التركي والمعارضة السورية سيطرت على قريتي "السفلانية" و"قبر المقري"، إلى جانب إحراز تقدم على جبهة قرية بزاعة بمحيط المدينة، في إطار عملية "الباب".

وتسعى القوات التركية مع فصائل سورية معارضة إلى السيطرة على مدينة الباب، التي يسكنها 100 ألف نسمة، وطرد تنظيم الدولة منها، غير أنها لا تستفيد من الضربات الجوية التي يشنها التحالف؛ لكونها شنت العملية بشكل "مستقل"، بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن العقيد الأمريكي جون دوريان، المتحدث العسكري باسم التحالف.

وأكد أن الوحدات التركية تواصل اتخاذ تدابيرها الخاصة للتصدي لهجمات محتملة لعناصر تنظيم "ب ي د" الذراع السورية لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، بمدينتي عفرين ومنبج.

مكة المكرمة