دعوة أوروبية لعقد اتفاق فوري لوقف إطلاق النار بغزة

الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 18-07-2014 الساعة 20:20
بروكسل - الخليج أونلاين


دعا الاتحاد الأوروبي إسرائيل والفلسطينيين إلى الاتفاق فوراً على وقف لإطلاق النار، معبراً عن قلقه المتزايد إزاء تصاعد التوتر في قطاع غزة، بما في ذلك الهجوم البري الذي تشنه إسرائيل في غزة، والصواريخ التي تطلقها المقاومة على إسرائيل.

وقال الاتحاد، في بيان صدر اليوم الجمعة (7/18)، "نرحب بالهدنة الإنسانية التي وقع تنفيذها أمس، ونأسف بشدة أن هذا لم يؤد إلى وقف إطلاق نار دائم، وعليه ندعو جميع الأطراف إلى الاتفاق فوراً على وقف إطلاق النار، كما نؤكد على ضرورة السماح بالوصول الكامل ودون عوائق للمساعدة الإنسانية".

ونفذت إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية، صباح أمس، هدنة إنسانية من 5 ساعات؛ للسماح بإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.

وأضاف البيان "لقد شهد الوضع ما يكفي من الضحايا من المدنيين، بينهم العديد من الأطفال مثل هؤلاء الذين قتلوا على الشاطئ في غزة؛ نحن نستنكر بشدة مثل هذه الحوادث وندعو لأن يتم التحقيق بسرعة في الملابسات، كما ندين استمرار إطلاق الصواريخ من غزة على إسرائيل من قبل حماس وغيرها من الجماعات المتشددة، والاستهداف العشوائي للمدنيين".

وبحسب البيان، فإن لإسرائيل "الحق في حماية سكانها من هذا النوع من الهجمات"، لكنه دعاها في نفس الوقت إلى أن "تتصرف بشكل مناسب وتضمن حماية المدنيين".

ورحب البيان بالمبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، كما كرر دعوته كلا الجانبين إلى تهدئة الوضع، لإنهاء العنف ووضع حد لمعاناة السكان المدنيين.

ويشن سلاح الجو الإسرائيلي، منذ يوم 7 يوليو/ تموز الجاري، غارات مكثفة على أنحاء متفرقة في قطاع غزة، في عملية عسكرية أطلقت عليها إسرائيل اسم "الجرف الصامد"، تسببت باستشهاد 271 شخصاً، بحسب مصادر طبية، وبدأت مساء أمس الخميس هجوماً برياً محدوداً.

وكالات

مكة المكرمة