"دولة القانون" تطرح بدلاء عن المالكي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 20-07-2014 الساعة 12:57
بغداد- الخليج أونلاين


أعلن النائب عن كتلة "المواطن"، سليم شوقي، اليوم الأحد، أن هناك استجابة من كتلة "دولة القانون" التي يتزعمها رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، لاختيار بديل عن الأخير لمنصب رئاسة الوزراء، مشيراً إلى طرح اسمين آخرين لمنصب رئيس الوزراء.

وقال شوقي: "هناك استجابة من دولة القانون لاختيار بدلاء عن المالكي، حيث طرح اسمان هما: علي الركابي وطارق نجم"، مضيفاً: "رئيس الوزراء نوري المالكي كان متمسكاً بالسلطة؛ إلا أنه أبدى استجابة للتنازل عن الترشيح لصالح عضوين من ائتلافه".

وأشار شوقي، النائب عن كتلة المواطن التي يتزعمها رئيس المجلس الأعلى الإسلامي الشيعي، عمار الحكيم، أنه "ليس لدى دولة القانون غير الموافقة على البدلاء"، متوقعاً حسم قضية رئيس الوزراء قبل جلسة البرلمان الأربعاء المقبل.

ويدور الخلاف السياسي الأبرز في العراق حالياً على هوية رئيس الوزراء القادم بعد تمسك رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي بالترشح للمنصب والرفض الواسع من القوائم السياسية الشيعية والسنية والكردية التجديد له لدورة ثالثة.

ويتهم سياسيون عراقيون رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، بأن انتهاج السياسات الطائفية؛ أحد أهم المبررات التي تفسرها قوى سنية مسلحة وعشائرية على أن المالكي جر البلد إلى أزمة حقيقية يصعب الخروج منها، في ظل سيطرة فصائل مسلحة منهم تنظيم "الدولة الإسلامية" وعشائر على مناطق واسعة في شمالي وشرقي وغربي البلاد، مطلع شهر يوليو/ حزيران، بعد انسحاب مفاجئ لقوات الجيش العراقي من المناطق من دون قتال.

مكة المكرمة