رئيس جنوب السودان يتعهد بالتوقيع على اتفاق السلام

الرابط المختصرhttp://cli.re/67nKvj

زعيم جنوب السودان سلفاكير مايارديت (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-08-2018 الساعة 21:39
جوبا - الخليج أونلاين

أعلن رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، أنه سيوقع على اتفاق السلام مع المعارضة يوم الأحد، بالعاصمة السودانية الخرطوم.

جاء ذلك في تصريحات سلفاكير للصحفيين الجمعة، في العاصمة جوبا، عقب اجتماعه بوزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد.

وأضاف سلفاكير: "سأوقع على اتفاق السلام الأحد المقبل في الخرطوم، كما سننفذ بنوده كاملة، لأن هذا الاتفاق يختلف عن الذي قمنا بتوقيعه في 2015".

وأضاف: إن "اتفاقية 2015 كانت مفروضة علينا ولم نعط الفرصة لنعكس تصوراتنا، لذلك أبديت مجموعة من التحفظات، ولم يتم التعامل معها بجدية إلى أن انهارت".

وكشف سلفاكير أن القضايا الخلافية بين الحكومة والمعارضة سيتم تجاوزها بمجرد وصوله الخرطوم.

وبيّن أن توقيع الحكومة على الاتفاق "لا يأتي خشية الضغوط، إنما لقناعتها بأنه سيحقق السلام ويعيد الاستقرار للبلاد، تفاوضنا مع المعارضة في أجواء ودية وسلمية".

بدوره، أكد الدرديري اكتمال الترتيبات في الخرطوم للتوقيع على اتفاق تقاسم السلطة بين الحكومة وفصائل المعارضة بجنوب السودان، بمشاركة عدد من رؤساء الدول الأعضاء في الهيئة الحكومية للتنمية بشرق أفريقيا (إيغاد).

وقال الدرديري في تصريحات للصحفيين بمدينة جوبا التي وصلها صباح الجمعة: "توقيع السلام مؤكد، وسيتم الأحد المقبل بقاعة الصداقة بالخرطوم".

وفي 25 يوليو الماضي، وقعت الحكومة والمعارضة المسلحة الموالية لرياك مشار، في الخرطوم، بالأحرف الأولى على اتفاق تقاسم السلطة، وسط تحفظ مجموعات معارضة أخرى.

وتعاني جنوب السودان، التي انفصلت عن الخرطوم عبر استفتاء شعبي عام 2011، من حرب أهلية بين القوات الحكومية وحركات معارضة، أبرزها الموالية لـ"مشار"، منذ 2013.

وخلّفت الحرب نحو عشرة آلاف قتيل، وشردت مئات آلاف المدنيين، ولم يفلح اتفاق سلام أبرم في أغسطس 2015 في إنهائها.

مكة المكرمة