روحاني يوجه تحذيراً إلى "الدول الداعمة للإرهابيين"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 22-06-2014 الساعة 12:36
طهران - الخليج أونلاين


وجه الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأحد، تحذيرًا إلى "الدول التي تدعم الإرهابيين بأموال البترودولار"، بحسب قوله ملمحاً بذلك إلى السعودية وقطر، اللتين تتهمهما إيران بتمويل "الجهاديين" في "الدولة الإسلامية".

وقال روحاني، في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني للتلفزيون الحكومي: "ننصح الدول التي تساعد الإرهابيين بأموالها من البترودولار، أن تكف عن ذلك". وأضاف: "عليها أن تدرك أن دورها سيأتي غداً".

وكانت وسائل إعلام ومسؤولون إيرانيون، ذكروا مؤخراً أن "الدولة الإسلامية" التي استولت على عدة مدن ومناطق في العراق في هجوم سريع، الأسبوع الماضي، مدعومة مالياً وعسكرياً من قبل السعودية وقطر.

وتحمل السعودية رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، مسؤولية دفع العراق إلى حافة الهاوية، بسياسة إقصاء السنة. ودان روحاني "الهمج المتعطشين لدماء المسلمين، الذين يقطعون رؤوس أطفال، ويغتصبون النساء المسلمات"، مؤكداً أن هذه الممارسات "لا ترضي إلا الصهاينة (...) لأنه لم يعد أحد يفكر بفلسطين". ودعا الرئيس أيضاً إلى الاتحاد "بين السنة والشيعة الأخوة". وقال: "منذ سنوات وقرون، يعيش الشيعة والسنة معاً في إيران والعراق وسورية ولبنان ودول الخليج"، في "تعايش سلمي".

بدوره؛ قال رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني، على الموقع الألكتروني للبرلمان: إن "الشيعة والسنة والأكراد أصدقاؤنا، وأقمنا دائماً علاقات ودية مع مسؤوليهم، وأكدنا دائماً على أن تكون هناك مشاركة فعلية وبناءة في السلطة في العراق".

مكة المكرمة