شاهد: استشهاد فلسطيني بعد طعنه 3 إسرائيليين بالقدس

شهد شارع الواد عمليات طعن خلال انتفاضة القدس

شهد شارع الواد عمليات طعن خلال انتفاضة القدس

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 01-04-2017 الساعة 16:22
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


استشهد فلسطيني، عصر السبت، برصاص الاحتلال الإسرائيلي عقب طعنه 3 من جنود الاحتلال بالقدس المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، السبت، استشهاد مواطن عقب إطلاق شرطة الاحتلال النار عليه قرب باب العامود في القدس المحتلة.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن فلسطينياً طعن ثلاثة إسرائيليين أحدهم شرطي بشارع الواد بالبلدة القديمة من القدس، ووصفت جراحهم بما بين طفيفة إلى متوسطة.

17741253_420370604986761_405622296_n

17741237_420384314985390_1299909958_n

وقالت لوبا السمري، المتحدثة بلسان الشرطة الإسرائيلية: إن "الفلسطيني طعن شابين يهوديين، حالتهما طفيفة"، وأعلنت لاحقاً عن إصابة ثالث في العملية.

17741215_420384318318723_1088407861_n

17741147_420384324985389_1051429007_n

وأضافت السمري في تصريح مكتوب: إن "شرطية إسرائيلية أصيبت بجروح طفيفة خلال الحادث". في حين قالت المحطة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي: إن "الفلسطيني قد قُتل".

اقرأ أيضاً :

الاحتلال يقرّ بناء أول مستوطنة بالضفة الغربية منذ 18 عاماً

17760248_420384298318725_440997012_n

17758068_420384281652060_901949209_n

وشهد شارع "الواد" العديد من عمليات الطعن خلال "انتفاضة القدس" أو الانتفاضة الفلسطينية الثالثة (انتفاضة السكاكين)، التي انطلقت في أكتوبر/تشرين الأول عام 2015.

17741075_420370608320094_1102788617_n

وتأتي هذه الأحداث بعد توترات في القدس المحتلة والضفة الغربية، إثر عديد من الاعتقالات التي تمّت مؤخراً أبرزها كان لحراس المسجد الأقصى.

إذ اعتقلت قوات الأمن الإسرائيلية 17 فلسطينياً في الضفة الغربية، ليلة 27 مارس/آذار من بينهم ثلاثة حراس في المسجد الأقصى، بالقدس المحتلة.

وجاء اعتقال الحراس بعد اعتراضهم على تدخل السلطات الإسرائيلية في شؤون المسجد الأقصى، إذ حاول أحد موظفي سلطة الآثار الإسرائيلية (حكومية) أخذ أحد أحجار المسجد، وتصدى حراس المسجد له ومنعوه من أخذ الحجر.

مكة المكرمة
عاجل

مصادر إعلامية: المندوبة السابقة لدى الأمم المتحدة الأمريكية سامانثا باور تصف بيان ترامب بشأن قضية خاشقجي بـ "العمل البغيض"