شاهد: تحركات شبيه خاشقجي الذي استخدمته السعودية للتمويه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lo3nBX

صورة المدني كما التقطتها كاميرا مراقبة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-10-2018 الساعة 16:45
الرياض – الخليج أونلاين

كشفت وكالة "رويترز"، اليوم الأحد، عن أن واحداً من بين الـ15 شخصاً المشتبه فيهم بقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، ارتدى ملابسه وخرج من القنصلية يوم 2 أكتوبر في محاولة للتمويه.

وذكرت الوكالة أن شخصاً يُدعى "مصطفى محمد المدني ارتدى ثياب خاشقجي وخرج من باب القنصلية الخلفي من أجل التمويه، وإقناع الناس بأنه (خاشقجي) خرج فعلاً".

بدورها أكدت صحيفة "خبر ترك" الأمر، وقالت إن كاميرات المراقبة التقطت صوراً لشخص يرتدي ملابس خاشقجي نفسها بعد ساعتين تماماً من دخوله مبنى القنصلية.

وأشارت- بعد فحص الكاميرات الأربع في محيط القنصلية، ومستندة إلى معلومات وردت من مصادر استخباراتية، إلى أن مسؤولاً سعودياً ارتدى سترة خاشقجي وبنطاله.

 

 

 

وتابعت: "مشى هذا الشخص بهدوء تماماً كما يمشي خاشقجي"، في حين أظهرت كاميرات المراقبة شخصاً كان يرتدي سترة زرقاء أمام مدخل القنصلية، هرع إلى الداخل ليخبر المنتظرين بأن خاشقجي وصل، لكن لم تنشر الصحف تلك الصور بعد.

وفي بحث لـ"الخليج أونلاين" عن هوية "مصطفى محمد المدني"، وُجد أنه من مواليد 1961، ويعمل مهندساً في القطاع العام برتبة مدير، وقد وصل إلى إسطنبول الساعة 3:40 فجراً وغادرها في نفس اليوم ضمن فريق الاغتيال.

وتساءل مغرّدون وناشطون عبر مواقع التواصل: "ماذا يفعل رجل يبلغ 58 عاماً بهذا المسمى الوظيفي ضمن المشتبه بهم في قتل خاشقجي؟".

وعند التدقيق بملامحه وُجد أنه يشبه خاشقجي في الشكل والبنية الجسدية، كما أنه يبلغ من العمر 58 عاماً، بفارق سنتين عن جمال.

وتروّج السعودية أن قتل الرجل جاء في ظروف "شجار تطوّر إلى تشابك بالأيدي أدّى إلى وفاته"، كما أنها تتحدث منذ إعلان روايتها عن مفاوضات مع خاشقجي من أجل العودة إلى بلاده.

وكان خاشقجي قد ترك السعودية متوجهاً إلى الولايات المتحدة الأمريكية، في سبتمبر 2017، عقب حملة اعتقالات شنّتها السلطات السعودية على المعارضين لسياسة بن سلمان.

مكة المكرمة