شاهد: كتائب القسام تدمّر حافلة لجنود الاحتلال

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gy3yoE

لحظة انفجار الحافلة الإسرائيلية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 13-11-2018 الساعة 11:59
غزة - الخليج أونلاين

استهدفت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، أمس الاثنين، حافلة تُقلّ جنوداً إسرائيليين بصاروخ مضادٍّ للدروع، شرقي جباليا، شمالي القطاع.

وبثت "فضائية الأقصى" التابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مقطع فيديو يُظهر لحظة استهداف الحافلة الإسرائيلية.

وأعلنت الغرفة المشتركة للفصائل الفلسطينية المسلّحة مسؤوليّتها عن استهداف الحافلة، وقالت في بيان: "إن مجاهدينا تمكّنوا، في الساعة 16:32 (بالتوقيت المحلي)، من استهداف حافلة إسرائيلية تقلّ عدداً من جنود الاحتلال في منطقة أحراش مفلاسيم شرق جباليا (شمال)، بصاروخ موجه من طراز كورنيت".

ونشبت نيران كثيفة في الحافلة جراء إصابة الصاروخ لها بشكل مباشر.

وأعلن الاحتلال الإسرائيلي أن قصف الحافلة أسفر عن إصابة جندي بجروح خطيرة.

وقصف الاحتلال عقب استهداف الحافلة مبنى "قناة الأقصى" ودمّره بالكامل، لكن القناة عادت إلى البث بعد 15 دقيقة، لتبثّ مقطع فيديو للحافلة المستهدفة.

وتوعّدت كتائب عز الدين القسام بتصعيد القصف وتوسيع دائرة الاستهداف الصاروخي إذا تمادى الاحتلال في شن الغارات على غزة.

وأعلن الناطق العسكري لكتائب القسام، أبو عبيدة، أن مدينة المجدل التي تقع على بعد 21 كم شمالي مدينة غزة المحاصر دخلت دائرة النار، وأسدود وبئر السبع ستكون الهدف التالي إذا استمرّ العدو في القصف.

ويأتي تصريح كتائب القسام عقب التصعيد الأخير من قبل الاحتلال الإسرائيلي، والذي بدأ بعملية عسكرية، يوم الأحد، تسلّل فيها جنود إسرائيليون إلى غزة، ما أدّى إلى اشتباك بين المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال.

واستشهد إثر عملية التسلّل 7 فلسطينيين، في حين قُتل ضابط إسرائيلي وأُصيب آخر بجروح.

وعقبها أُطلق 17 صاروخاً على "إسرائيل"، في حين تعرّض قرابة 40 هدفاً في القطاع لقصف إسرائيلي.

وردت الفصائل الفلسطينية على التسلّل والقصف الإسرائيلي باستهداف الحافلة، ليقصف بعدها الاحتلال أنحاء متفرّقة من القطاع، ما أسفر عن استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 10 آخرين.

ومنذ بدء هذه الأحداث أطلقت المقاومة الفلسطينية أكثر من 400 صاروخ على مناطق إسرائيلية، أدّت إلى مقتل إسرائيليَّيْن، بينهم جندي، وإصابة أكثر من 90 آخرين.

مكة المكرمة