شاهد: ماذا قال إمام وخطيب المسجد الحرام حتى اعتقل؟

الرابط المختصرhttp://cli.re/6bMqJK

الشيخ صالح آل طالب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-08-2018 الساعة 12:25
الرياض- الخليج أونلاين

كشف حساب معتقلي الرأي على موقع "تويتر" أن السلطات السعودية اعتقلت الشيخ صالح آل طالب، إمام وخطيب المسجد الحرام.

وأشار الحساب المهتمّ بنشر أخبار النشطاء ومعتقلي الرأي في السعودية، أمس الأحد، إلى أن الأنباء تتحدّث عن أن خطبة ألقاها الشيخ عن المنكرات، ووجوب إنكارها على فاعلها، كانت سبب اعتقاله.

واليوم الاثنين، غرّد حساب الشيخ آل طالب عبر "تويتر" بصور للحجيج، ومن غير المعروف إن كان هو من نشر هذه الصور أو غيره. 

وكان آل طالب ألقى خطبة في أغسطس الماضي، وتداولها ناشطون على "تويتر" بمقطع صوتي، هاجم فيها انتشار الحفلات التي تقيمها هيئة الترفيه وما يعتريها من اختلاط بين الرجال والنساء.

ووفقاً للتسجيل المتداول فقد وجه الشيخ صالح آل طالب صرخة نذير للجميع قائلاً: "أيها المسلمون ما الذي غيركم حتى بتنا نرى التزاحم على أماكن اللهو والطرب؟".

وأضاف: "يا أيها المسلمون ما الذي حل بكم حتى بتنا نرى النساء والفتيات يتراقصن مع الشباب جنباً إلى جنب، في منظر والله تقشعر منه الأبدان وترتجف منه القلوب؟".

وزاد بالقول: "أيها المسلمون ما الذي أصابكم حتى يتهافت على المساجد فئات منكم ليس للصلاة فيها، بل للصعود عليه لمشاهدة فاسق يغني وسفيهات وسفهاء يرقصون ويتراقصون؟".

وتابع مستنكراً: "أنسيتم أم تناسيتم حرمات الله.. أنسيتم أن الذي اعتليتم مبانيه وتراقصتم فوقها هو بيت من بيوت الله؟".

ويُعدّ آل طالب، الذي يعمل قاضياً في المحكمة الجزئية بمكة المكرمة أيضاً، من التيار الديني الموالي غير المعارض للسلطات والأسرة الحاكمة.

ويرجع أصل عائلة الشيخ آل طالب إلى حوطة بني تميم، وهو من أسرة عُرفت بالعلم والقضاء وحفظ القرآن الكريم.

ومنذ صعود محمد بن سلمان إلى سدّة الحكم في السعودية، تشنّ السلطات حملة اعتقالات واسعة بين السعوديين، طالت أمراء ورجال دين وحقوقيين.

وتعرّضت السعودية لانتقادات دولية وحقوقية واسعة؛ بسبب الاعتقالات التي تشنّها، خاصةً أنها لا تستند إلى أيّ مسوّغ قانوني.

وسبق أن طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" و"العفو الدولية"، السعودية بإطلاق سراح ضحاياها فوراً.

مكة المكرمة