شاهد: 4 قتلى و11 جريحاً بإطلاق نار في فرنسا ورفع التأهب الأمني

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LkpawD

رفعت الحكومة الفرنسية حالة التأهب الأمني في البلاد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-12-2018 الساعة 08:41

قتل 4 أشخاص، وأصيب 11 آخرون، أمس الثلاثاء، إثر إطلاق نار في سوق لعيد الميلاد وسط مدينة ستراسبورغ شمال شرقي فرنسا.

جاء ذلك بحسب ما ذكرته العديد من الصحف المحلية الفرنسية، فضلاً عمَّا ذكرته حكومة إقليم الراين الأسفل، شمالي البلاد.

وأشارت حكومة الإقليم المذكور  إلى أنهم يدرسون احتمالية أن يكون الهجوم إرهابياً، وأن منفذه هرب وجارٍ البحث عنه في كل مكان.

وأعلن وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستانير، فجر اليوم الأربعاء، أن الحكومة رفعت مستوى التأهب الأمني في البلاد عقب الهجوم "الإرهابي" الذي نفذه مسلح أطلق النار بسوق عيد الميلاد في ستراسبورغ ولاذ بالفرار.

وقال كاستانير للصحفيين: "نحن الآن في فرنسا عند مستوى أمني عالٍ. لقد قررت الحكومة للتو الانتقال إلى مستوى هجوم طارئ، مع فرض إجراءات رقابة مشددة على الحدود وفي كل أسواق عيد الميلاد في فرنسا؛ وذلك بهدف تجنب خطر حدوث هجوم يقلد هجوم ستراسبورغ".

من جهته بيّن نائب وزير الداخلية الفرنسي أنه يجري استجواب 5 أشخاص في ما يتعلق بالهجوم، وبين أنه من غير الواضح إن كان المشتبه به له دوافع إرهابية، وفق ما نقلت "رويترز" عنه.

كما قال إن البحث عن المشتبه به في الهجوم مستمر، ومن غير المؤكد إن كان لايزال موجوداً في فرنسا.

وكانت وكالة "أسوشييتد برس" أفادت أن الادعاء العام فتح تحقيقاً في الحادث باعتباره "عملاً إرهابياً".

وأوضحت الشرطة أن إطلاق النار وقع وسط المدينة، قرب سوق لأعياد الميلاد، وتمكن المهاجم من الفرار.

وأضاف مصدر أمني أن الشرطة لاحقت المعتدي، وحاصرته داخل أحد الأحياء، حيث جرى تبادل لإطلاق النار.

وذكرت الشرطة أنها تشتبه في شخص واحد حتى الآن، مشيرة إلى أنه ما يزال طليقاً، وأفادت الأنباء أن المشتبه به يبلغ من العمر 29 عاماً، ويعرف باسم "فيش إس"، وأنه مدرج على قائمة المطلوبين، وأصيب قبل هروبه من مكان الحادث.

وتجتذب سوق عيد الميلاد في ستراسبورغ ملايين السائحين سنوياً.

ونشرت وزارة الداخلية بياناً دعت فيه السكان المحليين إلى الابتعاد عن موقع الحادث.

وجاء في البيان: "ندعو السكان إلى الابتعاد عن موقع الحادث والبقاء في منازلهم، وسنوافيكم تباعاً بالمعلومات، وندعوكم إلى اتباع إرشادات السلطات".

وأفاد شهود عيان عبر وسائل التواصل الاجتماعي أن الشرطة أغلقت جزءاً كبيراً من وسط المدينة عقب إطلاق النار.

مكة المكرمة