شاهد: 45 قتيلاً و80 جريحاً بغارات جوية على إدلب

المعارضة السورية قالت إن الغارات نُفّذت من طائرات روسية

المعارضة السورية قالت إن الغارات نُفّذت من طائرات روسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 08-06-2018 الساعة 09:16
دمشق - الخليج أونلاين


قُتل 45 مدنيّاً على الأقل وأُصيب 80 آخرون بجروح؛ جراء غارات جوية استهدفت، مساء أمس الخميس، قرية في محافظة إدلب شمالي سوريا، الواقعة ضمن مناطق ما تسمَّى "خفض التوتّر".

وأوضح مدير الدفاع المدني في إدلب (الخوذ البيضاء) مصطفى حاج يوسف، لوكالة الأناضول، أن الغارات استهدفت سوقاً وموقعاً قرب أحد المساجد بقرية زردنا بالريف الجنوبي لإدلب.

اقرأ أيضاً :

"العفو الدولية" تدعو التحالف للإقرار بفداحة خسائر مدنيي الرقة

بدوره أفاد بيان صادر عن مرصد الطائرات التابع للمعارضة السورية أن الغارات نُفّذت عبر طائرات روسية من طراز سو-24 انطلقت من اللاذقية.

في غضون ذلك تواصل فرق الإنقاذ أنشطتها في مواقع الغارات للبحث عن ضحايا.

وتُعدّ منطقة زردنا من مناطق "خفض التصعيد" التي تشهدها بعض مناطق محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة، التي تشهد أيضاً نقاط مراقبة لروسيا وتركيا.

ومنتصف سبتمبر الماضي، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا وروسيا وإيران) توصّلها إلى اتفاق على إنشاء منطقة خفض توتّر في إدلب، وفقاً لاتفاق موقَّع في مايو 2017.

وفي إطار الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن "مناطق خفض التوتّر"، إلى جانب أجزاء محدَّدة من محافظات: حلب (شمال)، وحماة (وسط)، واللاذقية (غرب).

مكة المكرمة