شهيد و24 إصابة برصاص الاحتلال شمال غزة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GrydM6
24 فلسطينياً أُصيبوا خلال التظاهرة

24 فلسطينياً أُصيبوا خلال التظاهرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 03-10-2018 الساعة 21:13
غزة - الخليج أونلاين

استشهد فتى فلسطيني، الأربعاء، وأُصيب 24 آخرون، برصاص الاحتلال الإسرائيلي عند حاجز "بيت حانون"، شمالي قطاع غزة، خلال مشاركتهم في تظاهرة سلميّة ضمن فعاليات مسيرة "العودة الكبرى".

وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أشرف القدرة، بأن الفتى أحمد أبو حبل (15 عاماً)، استُشهد بعد إصابته برصاصة بالرأس من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأكّد القدرة في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر" أن 24 فلسطينياً أُصيبوا خلال تظاهرة شمالي غزة، بالإضافة لاستهداف سيارتي إسعاف بقنابل الغاز المسيل للدموع.

 

وكانت "الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار" دعت الفلسطينيين في قطاع غزة للمشاركة في تظاهرة شمالي القطاع تحت عنوان: "معاً لحماية حقوق اللاجئين"، تأكيداً لحق العودة.

بدوره أكّد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، أحمد المدلل، في كلمة له خلال الفعالية، أن الشعب الفلسطيني له حقوق ثابتة ولن ينساها.

وقال: "الآن أصبحت المعادلة مع المحتل القصف بالقصف، والدم بالدم، والهدم بالهدم"، مشدّداً على استمرار مسيرة "العودة".

ومنذ 30 مارس الماضي، انطلق الفلسطينيون في قطاع غزة بمسيرات حاشدة تجاه الحدود الشرقية لقطاع غزة تزامناً مع يوم الأرض، وتنديداً بالحصار الإسرائيلي على غزة.

وقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات بالرصاص الحي والغاز المسيل للدموع، حيث سُجّل منذ بدء المسيرات استشهاد 193 فلسطينياً، منهم 34 طفلاً و3 سيدات، وإصابة 21150 بجراح مختلفة واختناق بالغازات، حسب آخر إحصائية لوزارة الصحة.

مكة المكرمة