صالح يُسكت صحافته بعد اعتبار إعلام الحوثيين كـ"هدف عسكري"

صالح متحالف مع الحوثيين وتساند القوات الموالية له تحركاتهم العسكرية

صالح متحالف مع الحوثيين وتساند القوات الموالية له تحركاتهم العسكرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 29-03-2015 الساعة 20:30
صنعاء - الخليج أونلاين


وجه الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، المتحالف مع الحوثيين، وسائل إعلام حزبه وحلفائه بعدم الرد على "الإساءات" التي تطاله، وذلك بالتزامن مع تأكيد المتحدث باسم عملية "عاصفة الحزم" أن "الآلية الإعلامية للحوثيين أحد أدواتهم وهي محل استهداف".

وفي رده على سؤال بشأن وسائل الإعلام التابعة للحوثيين إن كانت ضمن أهداف العملية، قال الناطق باسم التحالف أحمد عسيري: "ننظر للمليشيات الحوثية ككل.. الآلة الإعلامية للحوثيين أحد أدواتهم وهي محل استهداف". مشيراً إلى أنه "لن يسمح للحوثيين بالإضرار بمقدرات الشعب اليمني".

وقال موقع حزب "المؤتمر الشعبي العام" الذي يتزعمه صالح، إن الأخير وجه جميع الوسائل الإعلامية التابعة لحزبه وحلفائه، بعدم الرد على ما وصفها بـ"التخرصات الإعلامية التي تسيء له بشكل خاص، وللمؤتمر الشعبي العام، والشعب اليمني بشكل عام".

وأضاف صالح: أن "الشعب اليمني العظيم أكبر من تخرصات أولئك المحللين السياسيين الذين يطلون عبر القنوات الفضائية والوسائل الإعلامية المختلفة".

ويواجه صالح اتهامات قوية من قبل الأمم المتحدة والدول الخليجية بعرقلة الحوار اليمني، واستغلال نفوذه في الجيش اليمني لدعم تحركات الحوثيين للسيطرة على البلاد وتهديد أمن الخليج والمنطقة.

ولليوم الرابع على التوالي، تواصل طائرات تحالف عربي، تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية تابعة للحوثيين في اليمن، ضمن عملية أسمتها "عاصفة الحزم"، استجابة لدعوة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية".

مكة المكرمة
عاجل

"الخليج أونلاين" ينشر فحوى 3 تسجيلات لاغتيال خاشقجي