صحيفة: المسلمون يستخدمون "استراتيجية لينينية" ضد أوروبا

فرنسيون صامتون أمام الحادثة (الفرنسية)

فرنسيون صامتون أمام الحادثة (الفرنسية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 08-01-2015 الساعة 17:11
لندن - ترجمة الخليج أونلاين


قالت صحيفة "ناشينال إنتيريست" الأمريكية إن أوروبا لديها مشكلة جذرية مع المسلمين، معتبرة إياهم بأنهم يستخدمون "استراتيجية لينينية" تؤدي إلى زيادة التناقضات بين القيم الغربية والإسلامية، خاصة في ظل وجود الكثير من "المسلمين المتطرفين والشباب المهمشين من عائلات مهاجرة واليمين المتطرف واليسار المتطرف"، وذلك على خلفية الهجوم على صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية الأربعاء.

ووصفت الصحيفة الأمريكية الهجوم على الصحفيين الفرنسيين بأنه "رسالة مكتوبة بالدم موجهة إلى أوروبا كلها وليس فرنسا فحسب".

واعتبرت الصحيفة أن مواجهة "وباء التطرف الإسلامي"، الذي التهب إلى حد كبير بسبب القتال في سوريا وصعود تنظيم "الدولة"، أمر حتمي، كما أنها استبعدت أن تؤدي محاولة نزع فتيل المشاعر القومية ومحاولات الاستمالة بالمواعظ وما شابه إلى حدوث تغيير.

ورجحت الصحيفة أن يؤدي "وباء الخطر الإسلامي" إلى إجبار القادة الأوروبيين على العمل معاً بشكل وثيق بدلاً من عداء بعضهم لبعض، بعد أن تحول حلف الشمال الأطلسي إلى ما وصفته الصحيفة بـ"كيان يوشك على الانهيار في الفترة الأخيرة"، لكن قد يقود "التطرف الإسلامي" إلى تحريك القادة الأوروبيين للبحث عن أرضية مشتركة في زيادة الحذر والجهود التوجيهية لمكافحة "الإرهاب".

أما بالنسبة لفرنسا، فإن المشكلة الأكبر التي ستواجه الرئيس هولاند هي التوتر المتصاعد بين ما أسمته الصحيفة "التطرف الإسلامي" والمجتمع الفرنسي، إضافة إلى حالة الركود التي يمر بها الاقتصاد الفرنسي مما يسبب المزيد من المتاعب، بحسب الصحيفة.

وتضيف الصحيفة: "يبقى تدخل أوروبا في الشرق الأوسط السبب الأهم في جعلها موضعاً لاستهداف الإرهاب، ولطالما تم استهداف أوروبا التي شهدت جهوداً أكثر اتساقاً من قبل متشددين إسلاميين لاستهداف المؤسسات والسكان، سواء كان ذلك في إسبانيا أو ألمانيا أو هولندا أو بريطانيا العظمى".

ترجمة: منال حميد

مكة المكرمة