طهران تختبر منظومة إس300 في مناورات جديدة

منظومة صواريخ إس300 روسية الصنع

منظومة صواريخ إس300 روسية الصنع

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-03-2017 الساعة 16:04
طهران - الخليج أونلاين


أعلنت إيران، السبت، إجراء مناورات عسكرية لاختبار منظومة S-300 الصاروخية الروسية.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا): إن "المناورة تهدف إلى تقييم قدرات المنظومة في مواجهة الأهداف ذات المقطع الراداري المنخفض، والتهديدات الباليستية".

وأضافت: إن "المناورة أجريت من قِبل كوادر إيرانية، وبسيناريوهات مماثلة للتهديدات التي يشهدها العالم اليوم".

ولفتت الوكالة إلى أن "المنظومة الروسية الصنع، خاصة بالدفاع عن المنشآت الصناعية والمؤسسات الحكومية والعسكرية ومقرات القيادة".

وبدوره نقل موقع "العالم" الإخباري أن بعض المسؤولين العسكريين والرسميين حضروا عملية اختبار المنظومة. وذكر أن المناورات تهدف بشكل رئيسي إلى اختبار منظومة "إس-300" وتقييم أدائها، وخاصة على صعيد رصد وتدمير الأهداف على مستوى منخفض، واستهداف الصواريخ الباليستية.

اقرأ أيضاً:

ترامب يهاجم أوباما ويتهمه بالتجسس على حملته

وحصلت إيران على المنظومة من موسكو منتصف 2015، الأمر الذي أثار حفيظة الولايات المتحدة.

وصواريخ إس300 هي منظومة دفاع جوي صاروخية بعيدة المدى، روسية الصنع، أُنتجت من قِبل شركة ألماز للصناعات العلمية.

للمنظومة عدة إصدارات مختلفة طورت جميعها من (إس-300 بي) (S-300P)، وصُمم النظام لقوات الدفاع الجوي السوفييتية لردع الطائرات وصواريخ كروز، ثم طورت بعدها إصدارات أخرى لردع الصواريخ الباليستية.

طور نظام الـ"إس-300" أول مرة من قبل الاتحاد السوفييتي سنة 1979، وصُمم للدفاع عن المعامل الكبيرة والمنشآت الحساسة والقواعد العسكرية ومراكز الرصد الجوي ضد ضربات الطائرات المعادية.

مكة المكرمة