ظهور لافت لنجل أمير قطر في فرنسا.. هكذا تفاعل القطريون معه

الظهور هو الأول لنجل أمير قطر في زيارة رسمية

الرئيس الفرنسي مستقبلاً أمير دولة قطر ونجله

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-07-2018 الساعة 20:11
الدوحة - الخليج أونلاين (خاص)

لفت ظهور حمد بن تميم، نجل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد، النظر خلال زيارة والده باريس يوم الجمعة 6 يوليو 2018 ولقائه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون؛ لبحث ملفات إقليمية ودولية، فضلاً عن ملف العلاقات المشتركة.

وفي أثناء مراسم استقبال الرئيس الفرنسي لأمير دولة قطر، وزيارة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قاعدة دي مارسان الفرنسية، كان لافتاً وجود ابن أمير قطر إلى جانب والده، وكذلك خلال إلقاء التحية على ماكرون في قصر الإليزيه.

وتزامناً مع زيارة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير قطر، إلى فرنسا، تصدَّر وسم #تميم_المجد الأكثر انتشاراً داخل قطر، وحرص المئات من الناشطين في دول الخليج على المشاركة في هذا الوسم.

وتفاعل مغردون مع ظهور ابن أمير دولة قطر إلى جانب والده في قاعدة دي مارسان العسكرية الفرنسية، وأشاروا إلى أن ذلك يمثل عمق العلاقات بين البلدين.

وقال الإعلامي القطري جابر الحرمي مغرداً: "على خُطا والده يسير.."، في إشارة إلى ابن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في أثناء زيارته القاعدة العسكرية الفرنسية، ولقائه مع القوات القطرية هناك.

ونَظَمَ المغرد خالد جاسم أبياتاً من الشعر الشعبي، عبَّر من خلالها عن فخره بمشهد ابن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مع والده في طائرات الرافال الفرنسية.

ونَظَمَ كذلك المغرد علي بن فطيس المري أبياتاً من الشعر ، عبَّر فيها عن فخره بأمير قطر وابنه.

ونشر العديد من المغردين صوراً لأمير دولة قطر وابنه حمد بجانب القوات القطرية، التي تتدرب في القاعدة العسكرية الفرنسية.

وقالت مشاعل بنت سحيم بن حمد آل ثاني، على حسابها بـ"تويتر": "هذا الشبل من ذاك الأسد .. #تميم_المجد مع #حمد_بن_تميم في قاعدة دي مارسان الجوية الفرنسية".

وغرَّد محمد الشهواني، قائلاً: "حمد ابن #تميم_المجد، أبوه وَرّدنا لـعَذب المشاريب، زَيزومنا لا كَشّر الوَقت نابه، وجده تَعلى نايفات المَراقيب، اللي بوجه الشعب ما صَك بابه، وأنت المواري فيك طيبٍ على طيب، من لابة تَثني نَهار الحرابة، وأنت الذخر والظن في مثلك يصيب، يَحميك مَن أنزل علينا كتابه".

واستقطبت زيارة أمير قطر لفرنسا اهتمام وسائل الإعلام المحلية والدولية؛ لما تنطوي عليه من ترسيخ لحجم التعاون المشترك بين الدولتين في هذا الوقت الحرج الذي تمر به المنطقة، حيث نوقشت حزمة من الملفات الحساسة، على رأسها ملف "صفقة القرن" والأزمة الخليجية والتحالفات الإقليمية.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد الجمعة 6 يوليو 2018، بين الرئيس الفرنسي وأمير دولة قطر، أكد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أن للدوحة علاقات قوية للغاية مع فرنسا، وأعرب عن "فخره إزاء قوة هذه العلاقة"، مشيراً إلى أن بلاده "تبذل جهوداً كثيفة لإحلال السلام في المنطقة".

من جهته أكد الرئيس الفرنسي أنه "يدعم وساطة الكويت بشأن الأزمة الخليجية وحلها عبر الحوار". وقال: إن "فرنسا ستواصل الحديث مع أطراف الأزمة ومتابعة التحاور، في محاولة لمنع تصعيد الأزمة".

وأضاف ماكرون أن هنالك مواطنين قطريين يعانون كل يوم،  منجراء حصار تفرضه دول مجاورة لقطر. وأضاف: إن "قطر شريك مهم لنا لتحقيق السلام في مناطق عدة من الشرق الأوسط وأفريقيا (..)، ورائدة في التدابير المتخذة لمكافحة التطرّف والإرهاب".

واعتبر ماكرون أن علاقات الدوحة وباريس "تعزّزت برؤية وأهداف مشتركة". وأوضح "هذه العلاقة الاستراتيجية ترجمت عملياً من خلال صفقة طائرات رافال". وقال: "عندما يكون هناك قائد (أمير قطر) يتحدث اللغة الفرنسية فهذا يُبيِّن عمق العلاقة بين فرنسا وقطر".

وأبرمت صفقة طائرات الرافال بين البلدين في وقت سابق، حيث اطلع أمير قطر، مساء الخميس 5 يوليو 2018، في مستهل زيارته لباريس على نموذج من طائرة رافال في إطار مساعي قطر لشراء 36 طائرة مقاتلة ضمن صفقتين منفصلتين، وذلك خلال زيارة خاصة أجراها إلى القاعدة العسكرية جنوبي غربي فرنسا. 

ومن المقرر أن يتوجه أمير دولة قطر إلى موسكو بعد أيام، حيث سيجري محادثات مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، ترتكز حول سبل تفعيل التعاون المشترك بين البلدين، وتشير بعض المصادر إلى حضوره المباراة النهائية في كأس العالم المقام حالياً في روسيا.

مكة المكرمة