عاصفة الحزم: إطباق الحصار البحري وفشل إطلاق صاروخ باليستي

تواصل عمليات عاصفة الحزم لليوم الخامس على التوالي

تواصل عمليات عاصفة الحزم لليوم الخامس على التوالي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 30-03-2015 الساعة 19:31
الرياض - الخليج أونلاين


قال المتحدث باسم عمليات "عاصفة الحزم"، العميد أحمد العسيري، إن قوات "عاصفة الحزم" دمرت مستودعات الذخيرة والإمداد والتموين التي تستخدمها مليشيا الحوثي، مؤكداً أن تحركات القادة والمواكب وخطوط النقل والإمدادات ستكون أهداف المرحلة المقبلة.

وأضاف العسيري، خلال الموجز الصحفي لليوم الخامس من العمليات: أن "مليشيا الحوثي حاولت إطلاق صاروخ باليستي من صنعاء، لكن العملية فشلت، فضلاً عن قصف ناقلة دبابات، في وقت تعمل فيه قوات عاصفة الحزم على تدمير كافة الدفاعات الجوية لـلحوثيين".

وعن زيادة وتيرة الغارات، بيّن المتحدث باسم العمليات العسكرية، أن الغارات "ستزداد" في المرحلة القادمة؛ لمنع الحوثيين من الحركة، مؤكداً أن "القوات السعودية لا تزال على حدود المملكة وجاهزة لاستهداف أي تحرك لمليشيا الحوثي".

وبشأن الغارات التي تشن حالياً على تحركات الحوثي، ذكر أن "قواتنا منعت مليشيات الحوثي من التحرك نحو عدن أو الحدود السعودية"، لافتاً إلى أن وصول السفن الحربية قد اكتمل؛ بهدف المشاركة في حصار الموانئ اليمنية.

وعن دقة الأهداف التي ينفذها طيران "عاصفة الحزم"، أكد أن الأهدف والهجمات التي تُشن "صحيحة، ونتأكد منها قبل مهاجمة المليشيات لتجنب إصابة مدنيين"، وأشار إلى "تحقيق عدد من الأهداف منذ بدء العملية، بالإضافة إلى منع كل المحاولات لإنشاء قواعد قرب حدودنا (السعودية)".

ورداً على سؤال حول الدور المصري في فرض الحصار البحري، قال العسيري: "كل دول التحالف تساهم في هذه المهمة، والقطع البحرية اكتملت بالفعل لفرص الحصار"، مبيّناً أن "الحوثيون حاولوا إطلاق قنابل هاون على إحدى النقاط الحدودية، ونحن رددنا واستهدفنا منطقة القصف".

الاكثر قراءة

مكة المكرمة