"عاصفة الحزم".. حكمة مؤسس السعودية التي صارت عملية عسكرية

مؤسس السعودية الراحل الملك عبد العزيز آل سعود

مؤسس السعودية الراحل الملك عبد العزيز آل سعود

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 27-03-2015 الساعة 08:28
الرياض - الخليج أونلاين


"الحزم أبو العزم أبو الظفرات والترك أبو الفرك أبو الحسرات".. مقولة لمؤسس السعودية الراحل الملك عبد العزيز آل سعود، الذي توفي قبل 62 عاماً، منها استلهم نجله العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز اسم العملية العسكرية التي تنفذ في اليمن منذ صباح الخميس باسم "عاصفة الحزم".

ومنذ إطلاق اسم "عاصفة الحزم" على العملية العسكرية التي ينفذها تحالف عربي إسلامي بقيادة السعودية في اليمن، بهدف دعم الشرعية في اليمن ممثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي، وردع قوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح والحوثيين الذين انقلبوا عليه وحماية حدود السعودية، حسبما أعلن المتحدث باسم العملية العميد أحمد عسيري، والتساؤلات تثار عن مغزى التسمية وسببها.

ويرجح أن أصل التسمية يعود لمقولة لمؤسس السعودية الملك عبد العزيز يقول فيها: "الحزم أبو العزم أبو الظفرات والترك أبو الفرك أبو الحسرات"، ومن هنا جاءت "عاصفة الحزم" لتحقق معنى هذه المقولة الحكيمة، حسب وسائل إعلام سعودية، إذ أصدر الملك سلمان قراره "الحازم" (بتنفيذ العملية) و"العازم" (على إعادة الأمور إلى نصابها وإرجاع الحق لأهله وحماية الحدود السعودية).

وذهب وقت "الترك أبو الحسرات"، بعد استنفاذ كل الطرق السلمية للحوار في اليمن، حيث لم تجد المطالبات والتحذيرات السعودية آذاناً صاغية، لينفذ الصبر ويأتي وقت "الحزم أبو الظفرات".

وأعلنت السعودية، في الساعات الأولى من صباح الخميس، عن بدء عملية "عاصفة الحزم" العسكرية ضد من تسميهم "المتمردين الحوثيين".

وتشارك في عملية "عاصفة الحزم"، 5 دول خليجية، هي السعودية، البحرين، قطر، الكويت، والإمارات، إلى جانب المغرب والسودان والأردن ومصر. فيما أعلنت باكستان عن استعدادها للمشاركة.

مكة المكرمة