عطا: القوات العراقية انسحبت من مدن الأنبار كإجراء "تكتيكي"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 22-06-2014 الساعة 14:02
بغداد - الخليج أونلاين


أعلن المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة العراقية، الفريق قاسم عطا، اليوم الأحد، أن القوات الحكومية انسحبت من مدن في محافظة الأنبار غربي البلاد، في إجراء "تكتيكي" يهدف إلى "تحشيد الإمكانيات".

وقال عطا، في مؤتمر صحفي في بغداد: "كإجراء تكتيكي ولغرض إعادة انفتاح القطاعات في قيادة الجزيرة والبادية، تم انفتاح هذه القطاعات في أماكن قوية؛ كي يكون هناك تأمين لمبدأ أساسي وهو القيادة والسيطرة". وأضاف: "هذا الموقف يخص راوة وعانة والقائم، والقوات الأمنية موجودة لإعادة الانفتاح، مبيناً أن القوات ربما تنسحب من منطقة هنا لتقوية منطقة أخرى".

وتابع: "هذا قرار اتخذه القادة، وهذا ما يطلق عليه إعادة انفتاح القوات، ونقول: الإجراءات تسير بشكل جيد لتحشيد الإمكانيات وضمان قوة هذه المناطق (...) وانسحاب القطاعات هو لغرض إعادة الانفتاح".

إلى ذلك، أكد مصدر عسكري وشهود عيان لوكالة فرانس برس، اليوم الأحد، أن مسلحين يشنون منذ نحو أسبوعين هجوماً كاسحاً في مناطق مختلفة، سيطروا في الساعات الماضية على مدينتين إضافيتين في الأنبار، هما راوة وعانة، بعد انسحاب القوات الحكومية منها.

وكان المسلحون قد فرضوا أمس السبت، سيطرتهم على مدينة القائم (340 كلم غربي بغداد)، التي تضم معبراً حدودياً رسمياً مع سورية، قبل أن يواصلوا الزحف نحو المناطق القريبة، وبينها راوة وعانة.

مكة المكرمة