عملية إجلاء كبيرة للسكان من آخر معاقل "داعش" في سوريا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LdmmdR

قوات سوريا الديمقراطية أمَّنت خروج السكان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 17-01-2019 الساعة 08:32

خرج أكثر من 2000 شخص، بينهم عشرات من مقاتلي تنظيم داعش، من المعقل الأخير للتنظيم شرقي سوريا في الساعات الـ24 الأخيرة.

وتشن قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة أمريكياً، هجوماً أخيراً على الضفاف الشرقية لنهر الفرات، وأمَّنت حافلات لإجلاء المدنيين والمقاتلين المحاصَرين في الداخل.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان: "بالإجمال خرج 2200 شخص في الساعات الـ24 الأخيرة، بينهم 180 مقاتلاً من تنظيم داعش".

وأضاف المرصد: إن "نحو 1100 شخص، معظمهم من النساء والأطفال، بالإضافة إلى 80 عنصراً من تنظيم داعش، خرجوا في موكب سيارات وحافلات ظهر أمس الأربعاء".

وأشار إلى أن "الموكب توجَّه إلى مخيمات تديرها قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة".

كما ذكر المصدر أن أكثر من 20 ألف شخص تركوا المنطقة منذ بداية ديسمبر الماضي، بينهم مقاتلون في "داعش" من سوريا والعراق وروسيا والصومال.

وشنت قوات سوريا الديمقراطية، مدعومة بغارات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، هجوماً في سبتمبر، لإخراج عناصر التنظيم من المناطق التي يسيطر عليها.

وقالت الأمم المتحدة، الجمعة الماضي، إن نحو 25 ألف شخص بالإجمال هربوا من القتال في الأشهر الستة الأخيرة، بالوقت الذي يستميت فيه المتطرفون في الدفاع عن معاقلهم.

مكة المكرمة