فرنسا: استقالة مدير حملة فرانسو فيون الانتخابية

المرشح الرئاسي الفرنسي فرانسوا فيون

المرشح الرئاسي الفرنسي فرانسوا فيون

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-03-2017 الساعة 10:33
باريس - الخليج أونلاين


وجه باتريك ستيفانيني، مدير حملة المرشح الرئاسي الفرنسي فرانسوا فيون، صفعة له، عندما أعلن، مساء الجمعة، استقالته من إدارة حملته الانتخابية.

ونشرت صحف فرنسية رسالة الاستقالة التي تدخل حيز التنفيذ الأحد، والتي وجهها ستيفانيني لفيون، وقدم فيها سببين رئيسيين لاستقالته.

وقال ستيفانيني: "إن السبب الأول أنني قدمت نصيحة مباشرة لفيون بوقف حملته الانتخابية، بعد الفضيحة المالية التي طالته".

وأوضح ستيفانيني أنه "بعدما رفض فيون وجد نفسه ضمن أقلية من العاملين في الحملة، المقتنعين بضرورة وقفها، وهو وضع لا يترك له الكثير من الخيارات في قيادة فريق الحملة".

أما السبب الثاني فهو "أن فيون لم يعد متأكداً من احتمالات تجاوز الجولة الأولى من الانتخابات، والوصول إلى جولة الإعادة".

اقرأ أيضاً :

ماذا تعرف على "اليورانيوم المنضّب" الذي قُصفت به "داعش" في سوريا؟

ويواجه فيون أزمة كبيرة داخل حزبه وسط دعاوى لاستبداله بمرشح آخر، كما يقوم عدد من نواب البرلمان الفرنسي التابعين للحزب الجمهوري، بممارسة الضغوط لإلغاء ترشيح الحزب لفيون وترشيح رئيس الوزراء الأسبق آلان جوبيه محله.

وكان جوبيه قد خسر الانتخابات الداخلية في الحزب قبل نحو 3 أشهر لمصلحة فيون، الذي يصر على مواصلة الحملة، وينكر ارتكاب أي مخالفات.

وكانت أحزاب متحالفة مع الحزب الجمهوري الذي رشح فيون، قد طالبت الحزب باختيار مرشح آخر بعد اتهامات تورطه وعائلته في فساد مالي.

وتضمنت الاتهامات التي وجهت لفيون، تقاضي زوجته وابنه أموالاً من البرلمان الفرنسي نظير أعمال لم يقوما بها.

ومن المقرر أن تبدأ الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية في 23 من أبريل/ نيسان المقبل، وفي حال عدم فوز أي مرشح بالأغلبية المطلقة، تقام جولة أخيرة بين المُرشحَيْن الأكثر أصواتاً في 7 مايو/أيار المقبل.

مكة المكرمة