فرنسا "تعزز وسائلها العسكرية" في العراق

طائرة رافال الفرنسية في قاعدة بالإمارات

طائرة رافال الفرنسية في قاعدة بالإمارات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 01-10-2014 الساعة 18:36
باريس- الخليج أونلاين


قررت فرنسا الأربعاء "تعزيز" وسائلها العسكرية في العراق، بحسب ما أعلنت الرئاسة الفرنسية في بيان؛ دون أن تحدد شكل التعزيزات، وإن كانت في العتاد، أو العدد، أو الاثنين معاً.

وأفاد البيان أن "رئيس الجمهورية قرر تعزيز الوسائل العسكرية المستخدمة بشتى الوسائل وفي كافة المجالات لتكون فعالة لبلوغ الأهداف المحددة، وسيتم في المرحلة الأولى تعزيز الوجود الفرنسي في هيئات الائتلاف الدولي الذي شكل لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وقد يتم تعزيز الوجود العسكري في قاعدة الظفرة في الإمارات".

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر قوله: إن "باريس تنوي تعزيز دعمها للقوات على الأرض خصوصاً في كردستان العراق، ولعملياتها بالعراق في إطار الائتلاف الذي تقوده الولايات المتحدة".

وتشارك فرنسا منذ 15 سبتمبر/ أيلول بست طائرات رافال، في شن غارات وعمليات استطلاع جوي في العراق، وطائرة مزوِّدة للوقود، وأخرى للمراقبة.

وتنتشر هذه الطائرات في الإمارات حيث توجد قاعدة فرنسية.

ووفقاً لمسؤول فرنسي كبير، طلب عدم كشف اسمه، فإن عدد الطائرات يكفي للمهمات المنوطة بفرنسا ضمن الائتلاف.

لكن من المحتمل أن تقرر باريس إعادة نشر مقاتلاتها في بلد آخر مثل الأردن أو الكويت؛ للاقتراب من موقع العمليات وتجنب عملية معقدة للتزود بالوقود في الجو.

وفي العراق تزود فرنسا قوات البيشمركة بالأسلحة ومدافع عيار 20 ملم ورشاشات ثقيلة كما ذكر المصدر نفسه؛ في حين تشمل أيضاً التدريب.

وذكرت الرئاسة في بيانها أن "فرنسا تواصل عملها في العراق طبقاً لطلب السلطات العراقية؛ لإضعاف الحركات الإرهابية المسلحة الموجودة على أراضيه، للسماح للقوات العراقية بإرساء الاستقرار والأمن في البلاد".

مكة المكرمة