فرنسا تلمح إلى توجيه ضربات لتنظيم "الدولة" في ليبيا

تستخدم فرنسا بارجتها "شارل ديغول" لتسهيل مهماتها الجوية

تستخدم فرنسا بارجتها "شارل ديغول" لتسهيل مهماتها الجوية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 11-12-2015 الساعة 14:11
باريس - الخليج أونلاين


أكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، اليوم الجمعة، وجوب "محاربة وسحق" تنظيم "الدولة" "في سوريا والعراق وغداً على الأرجح في ليبيا"، حيث قام الطيران الفرنسي الشهر الماضي بطلعات استكشافية.

وقال فالس لإذاعة "فرانس إنتر": "نحن في حرب ولدينا عدو هو داعش علينا محاربته (...) لأن لدينا مئات بل آلافاً من الشباب الذين سقطوا في هذا التطرف".

وأشار إلى أن "التهديد الإرهابي" ما زال قائماً بعد شهر على اعتداءات 13 نوفمبر/ تشرين الثاني، التي أسفرت عن مقتل 130 شخصاً وجرح مئات آخرين.

وقال فالس في الأول من ديسمبر/ كانون الأول: "هناك اليوم بلا شك مقاتلون موجودون في سوريا والعراق يذهبون إلى ليبيا. إذن، ليبيا هي بلا جدال الملف الأبرز للأشهر المقبلة".

وكان الجيش الفرنسي قام بطلعات استطلاع فوق ليبيا الشهر الماضي، خاصة فوق معقل تنظيم "الدولة" في سرت، ويعتزم تنفيذ طلعات أخرى بحسب معلومات نشرتها الرئاسة الفرنسية الأسبوع الماضي.

ويتخوف الغربيون من تصاعد نفوذ تنظيم "الدولة" في ليبيا، ما يهدد أوروبا وأفريقيا بشكل مباشر، لكنهم يستبعدون حالياً أي تدخل في هذا البلد.

مكة المكرمة