فلسطينيو 48 يواصلون تظاهراتهم ضد "قانون القومية العنصري"

الرابط المختصرhttp://cli.re/LWq4AQ

قانون القومية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-08-2018 الساعة 09:11
القدس المحتلة – الخليج أونلاين

تظاهر عشرات الآلاف من فلسطينيي الداخل، مساء أمس السبت، وسط مدينة "تل أبيب" داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ احتجاجاً على "قانون القومية" المثير للجدل، والذي يصفونه بـ"العنصري".

ودعت للتظاهرة "لجنة المتابعة العربية العليا للجماهير العربية"، التي تمثل أعلى هيئة تمثيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

وردد المشاركون هتافات تؤيد رفضهم القانون، من قبيل: "الشعب يريد إسقاط القانون"، "وحدة وحدة وطنية (فلسطينية) شوكة بحلق الفاشية"، "فليسقط قانون القومية".

وشارك في التظاهرة، نواب عرب في الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، ومسؤولون في لجنة المتابعة، والبلديات المحلية، ومتضامنون يهود يساريون حملوا أعلام فلسطين ولافتات.

 

وذكرت مصادر صحفية أن عدد المتظاهرين تعدى 70 ألفاً، في حين أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلية إغلاق عدد من الشوارع؛ بسبب التظاهرة الحاشدة.

والسبت الماضي، تظاهر مئات الفلسطينيين في عدة مناطق متفرقة؛ احتجاجاً على القانون ذاته، لكن قوات الاحتلال منعتهم واعتقلت عدداً من الشبان، بينهم صحفيون.

ويعترف "قانون القومية"، الذي أُقر في 10 يوليو الماضي، بيهودية الدولة، وينص على أن "الحق في ممارسة تقرير المصير الوطني في الدولة الإسرائيلية، هو حصري للشعب اليهودي".

وينص أيضاً على "خفض مستوى اللغة العربية من لغة رسمية إلى لغة ذات (وضع خاص)"، وهو ما ينتقده الفلسطينيون والكثير من الإسرائيليين اليهود، بينهم الرئيس الحالي رؤوفين ريفلين، إضافة إلى أبناء الطائفة الدرزية.

ويبلغ عدد الفلسطينيين داخل "إسرائيل"، 1.8 مليون نسمة يشكلون نحو 21 في المئة من إجمالي السكان، وهؤلاء هم الذين بقوا في أراضيهم بعد احتلال فلسطين عام 1948، وحازوا جنسيتها غصباً.

مكة المكرمة
عاجل

ترامب: السعودية قامت بأمور جيدة كثيرة تجاه إسرائيل

عاجل

ترامب: نحمي دولاً غنية كالسعودية وعليها أن تدفع الثمن