قاسم سليماني في اليمن.. إيران تؤكد والحوثيون ينفون

الجنرال قاسم سليماني هل يثبت فشله في اليمن كما فعل في تكريت

الجنرال قاسم سليماني هل يثبت فشله في اليمن كما فعل في تكريت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 27-03-2015 الساعة 19:33
طهران/ صنعاء - الخليج أونلاين


أكدت مصادر صحفية إيرانية، الجمعة، وجود قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، في اليمن، وأنه وصل منذ يومين، في حين نفى مصدر حوثي.

وذكر موقع "نماينده"، المقرب من التيار المتشدد في البرلمان الإيراني، أن سليماني وصل اليمن لمساعدة "إخوانه الثوار (الحوثيين) هناك؛ من أجل مواجهة الجماعات المسلحة الخارجة عن القانون"، في إشارة منه إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي.

ولم يعط الموقع الإلكتروني مزيداً من المعلومات والتفاصيل.

وكان رئيس منظمة بدر العراقية، هادي العامري، أعلن، الاثنين، أن سليماني غادر العراق متوجهاً إلى إيران.

وقال العامري في تصريح صحفي: إن قاسم سليماني "سيعود إلى العراق وقت حاجتنا له؛ من أجل تقديم الدعم العسكري والاستشارات لقوات الجيش والحشد الشعبي؛ لمواجهة داعش الإرهابي".

في سياق آخر، تواردت تقارير إخبارية غير مؤكدة عن أن مغادرة سليماني العراق؛ جاء على خلفية عدم تمكنه من تحرير مدينة تكريت، التي تحاصرها قوات الجيش والحشد الشعبي منذ ثلاثة أسابيع، والتي يسيطر عليها تنظيم "الدولة".

وتدعم إيران جماعة الحوثيين (أنصار الله) لتحقيق نفوذ للنظام الإيراني، ويعتبر الإيرانيون أن ما يحدث الآن في اليمن ضد الرئيس عبد ربه منصور هادي "ثورة شعبية".

في جانب آخر، نفى قيادي بارز في جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، الجمعة، صحة أنباء بشأن توجه قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، إلى اليمن لمساندة الحوثيين.

وفي تصريحات لوكالة الأناضول، أكد محمد البخيتي، عضو المجلس السياسي للجماعة، أنه "لا صحة لتلك الأنباء مطلقاً"، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

ولليوم الثاني على التوالي، تواصل طائرات تحالف عربي تقوده السعودية؛ قصف مواقع عسكرية تابعة لأنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح وللحوثيين في اليمن، ضمن عملية أسمتها "عاصفة الحزم"، استجابة لدعوة الرئيس اليمني "عبد ربه منصور هادي"، بالتدخل عسكرياً لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية".

مكة المكرمة