قتلى وجرحى بإطلاق نار في بلدة غربي إيران

الهجوم عقب هجمات دامية تعرضت لها طهران الأسبوع الماضي

الهجوم عقب هجمات دامية تعرضت لها طهران الأسبوع الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 09-06-2017 الساعة 17:23
طهران - الخليج أونلاين


قتل شخصان على الأقل وأصيب اثنان آخران، الجمعة، بإطلاق نار في بلدة بدرة بمحافظة إيلام غربي إيران، قرب الحدود العراقية.

وبحسب وسائل إعلام كردية، فقد أطلق مسلح بشكل عشوائي النار على مجاميع من الناس، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين قبل أن يطلق النار على نفسه، وذلك في بلدة إيلام التابعة لكردستان إيران، والمجاورة للحدود العراقية الإيرانية، وذلك بعد سلسلة هجمات دامية ضربت البلاد الأسبوع الماضي.

ولم يتضح حتى الساعة طبيعة الهجوم والمتهمين بتنفيذه، في حين تكتمت وسائل الإعلام الإيرانية عن نشر الخبر رغم نشره بالصحافة الروسية.

اقرأ أيضاً :

قطر تتصدر دول المنطقة في مؤشر السلام العالمي

والأربعاء الماضي، تعرضت العاصمة الإيرانية طهران إلى هجمات دامية نفذها 5 مسلحين على ضريح الخميني ومجلس الشورى (البرلمان) الإيراني وسط طهران، إضافة إلى تفجيرات انتحارية، وبينما فجر اثنان منهم نفسيهما قُتل الثلاثة الآخرون.

وكشفت السلطات الرسمية فيما بعد أن المنفذين ينحدرون من مدينة باوة في محافظة كرماشان، وتبنى تنظيم الدولة التفجيرات التي أسفرت عن مقتل 17 شخصاً وجرح أكثر من 56 آخرين. وتوعد الحرس الثوري الإيراني بالانتقام لضحايا الهجومين، موجهاً أصابع الاتهام إلى السعودية والولايات المتحدة.

مكة المكرمة