قصف للحوثيين يوقع قتيلاً ويصيب أسرة كاملة في تعز

تعيش مدينة تعز تحت حصار الحوثيين وقوات صالح

تعيش مدينة تعز تحت حصار الحوثيين وقوات صالح

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 13-02-2016 الساعة 10:03
صنعاء - الخليج أونلاين


قُتل يمني وأصيب أربعة آخرون، بينهم طفلتان، الجمعة، في قصف شنه مسلحون حوثيون، وقوات تابعة للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، على أحياء سكنية في مدينة تعز وسط البلاد.

وقالت مصادر لوكالة الأناضول، إن الحوثيين وقوات صالح، قصفوا بالقذائف المدفعية منطقتي "السلخانة" و"التحرير الأسفل"، الخاضعتين لسيطرة "المقاومة الشعبية"، الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، في تعز.

وأسفر القصف عن مقتل مدني، وإصابة أسرة كاملة مكونة من رجل وزوجته وطفلتيهما بجروح "خطرة"، بحسب مصادر طبية، فضلت عدم ذكر هويتها.

ومنذ أشهر، تعيش مدينة تعز، التي تعتبر خاصرة الجنوب اليمني، تحت حصار الحوثيين وقوات صالح، الأمر الذي جعلها ساحة للمعارك بين هذين الطرفين من جهة، والقوات الموالية لهادي، المسنودة من طيران التحالف العربي، من جهة أخرى، في محاولة لتحريرها، أسوة بمحافظات جنوبية.

مكة المكرمة