قطر وإيطاليا.. اتفاق على ضرورة حل الأزمة الخليجية عبر الحوار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6zBwqV

أمير قطر برفقة الرئيس الإيطالي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-11-2018 الساعة 08:32
الدوحة - الخليج أونلاين

اتّفق أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والرئيس الإيطالي سيرجيو متاريلا، على ضرورة حل الأزمة الخليجية عبر الحوار. 

جاء ذلك خلال جلسة مباحثات رسمية جرت، أمس الاثنين، بالقصر الجمهوري الإيطالي "كويرينالي" بروما، بحسب وكالة الأنباء القطرية.

وتناولت الجلسة "العلاقات الثنائية الإيطالية القطرية، وسبل تطوير مجالات التعاون إلى آفاق أوسع وأشمل، وعلى رأسها الاستثمار والتعليم والصحة". 

ووصف أمير قطر في منشور على صفحته الرسمية بموقع "تويتر"، زيارته إلى إيطاليا، بأنها "ستعطي دفعة قوية للشراكة بين بلدينا خاصة في الملفات الحيوية المتصلة بالاستثمار والرياضة والأمن والدبلوماسية. التوافق القطري الإيطالي يتجاوز المسائل الثنائية إلى القضايا المتعلقة باستقرار المنطقة والأمن العالمي".

كما ناقش الجانبان، خلال اللقاء، "عدداً من القضايا الإقليمية والدولية، وفي مطلعها الأزمة الخليجية، وتطوّرات الأوضاع في فلسطين وليبيا".

وأكّد الجانبان ضرورة حل الأزمة الخليجية "عبر الحوار والطرق الدبلوماسية"، بحسب ذات المصدر.

وفي تصريحات صحفية مشتركة عقب المباحثات، أعرب الشيخ تميم عن تطور العلاقات القطرية الإيطالية في مجالات عدة؛ مثل المجالات الاستثمارية".

وأشار إلى أن "هنالك تواصلاً بالنسبة للمواقف الدولية، وتطابق مواقف للبلدين في الكثير من القضايا".

ولفت إلى "وجود شركات إيطالية تعمل في قطر منذ سنوات طويلة، وتساهم بالبنية التحتية، وهناك مشاريع مستقبلية كبرى بالسنوات القادمة في الدوحة متعلّقة برؤية قطر الوطنية 2030، وبطولة كأس العالم قطر 2022".

ومن جهته قال الرئيس الإيطالي: إن "قطر شريك هام في منطقة الخليج الحساسة والهامة"، مشيراً إلى استمرار الاتصالات بين البلدين".

وأشار إلى أن "علاقات التعاون الثنائية إيجابية وثابتة، وتوسّعت وأصبحت أكثر فعالية في عدة قطاعات، لا سيما العلاقات الاقتصادية والتجارية والعلمية والتكنولوجية والثقافية".

كما التقى أمير قطر ماريا كازيلاتي، رئيسة مجلس الشيوخ الإيطالي، وعدداً من أعضاء المجلس، في مدينة روما، مساء أمس الاثنين.

وبدأ الشيخ تميم، الاثنين، زيارة رسمية إلى إيطاليا غير معلنة المدة، في إطار جولة خارجية شملت كرواتيا أيضاً.

وكثّف الشيخ تميم زياراته للخارج عقب اندلاع الأزمة الخليجية، في وقت توسّع فيه قطر شراكاتها مع العديد من دول العالم.

ومنذ 5 يونيو 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها إجراءات عقابية بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما نفته الدوحة بشدة.

مكة المكرمة