قوات الأسد تعدم ذبحاً بالسكاكين 23 مجنداً حاولوا الانشقاق عنها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 24-07-2014 الساعة 14:57
الخليج أونلاين


أقدمت قوات الأسد على إعدام 23 مجنداً في صفوفها بريف حمص وسط سوريا، ذبحاً بالسكاكين، بعدما حاولوا الانشقاق عنها،

حيث قالت "الهيئة العامة للثورة السورية" إن قوات الأسد أعدمت المجندين الذين حاولوا الانشقاق في بلدة القبو بريف حمص، ذبحاً بالسكاكين.

وأوردت الهيئة أسماء 8 ممن طالتهم المجزرة، لكنها لم تذكر مزيدا من التفاصيل، في حين لم يصدر أي تعليق رسمي من النظام السوري حول إعدام الجنود.

ومنذ اندلاع الثورة الشعبية في سوريا في مارس/ آذار 2011، انشق آلاف الجنود والضباط عن قوات الأسد احتجاجا على إطلاق الرصاص الحي على المحتجين والمدنيين، أو رفضا لأوامر القتل التي كانت تصلهم من رؤسائهم.

وسقط خلال الثورة السورية وبعد تحوّلها إلى صراع مسلح بين كتائب الثوار وقوات الأسد أكثر من 160 ألف قتيل، بحسب مصادر حقوقية معارضة.

مكة المكرمة