كارتر يشيد بدور السعودية في دحر الإرهاب وتعزيز الوعي

وزير الدفاع الأمريكي السابق آشتون كارتر

وزير الدفاع الأمريكي السابق آشتون كارتر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-05-2017 الساعة 08:49
الرياض - الخليج أونلاين


قال وزير الدفاع الأمريكي السابق، آشتون كارتر: إن "هناك إجماعاً على موقف قوي في وجه إيران بالخليج لدعمها بعض أشكال الإرهاب"، مشيراً إلى أن "السعودية بترؤسها تحالفاً إسلامياً تساعد على اتساع الوعي بجميع القضايا المتصلة بالإرهاب، بما فيها حملات القضاء على تلك الجماعات ودحرها".

وأضاف كارتر في مقابلة مع قناة العربية، الأربعاء: إن "هناك تفاهماً كبيراً على أن الجماعات الإرهابية تهدد الحضارات، وأن التحالف الدولي الذي ترأسه الولايات المتحدة يعمل على استرجاع الموصل والرقة، وأنه سينتصر في ذلك، وهذا يقع ضمن الحملة ضد داعش".

وضرب كارتر مثالاً بما يحدث في الموصل، قائلاً: إنه "سيتم الانتصار على داعش هناك، لكن المهمة التي نسعى إليها مع دول أخرى كالسعودية وتحالفها، هي تقديم المساعدة للسكان المحليين في تلك المنطقة بتنوعهم الطائفي"، لافتاً إلى أن "هذا يتطلب بعض المساعدات الاقتصادية والسياسية".

وتابع كارتر: إن "للتحالف الذي ترأسه السعودية مجالاً للمساهمة البناءة"، مشيراً إلى كون السعودية المرجعية الأخلاقية للمسلمين.

وحول استحداث المركز العالمي لمكافحة التطرف "اعتدال"، الذي افتتحه العاهل السعودي والرئيس الأمريكي مؤخراً في الرياض، أعرب كارتر عن أمله بأن يزدهر هذا المركز ويصبح ذا فاعلية ومصدراً للفكر السليم؛ سواء على المستوى الأخلاقي عبر وقف الإرهاب، أو على المستوى السياسي والاقتصادي؛ لأهميتهما في إقامة مجتمعات منظمة لا يوجد فيها فرص لانتشار التطرف.

اقرأ أيضاً :

8 موقوفين في هجوم مانشستر.. وبريطانيا تبحث عن صانع القنابل

وأوضح أن استخدام الإنترنت والفضاء الإلكتروني، خاصة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، من جانب الإرهابيين هو ظاهرة جديدة وخطيرة جداً، قائلاً: "نحن هنا أمام جماعات غريبة وهمجية تحاول نشر رسالتها وتوسعة قاعدة عضويتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي؛ لاجتذاب المهووسين أو المضطربين نفسياً إلى مجتمعات غريبة عنهم".

مكة المكرمة